العراقخاصرئيسيةسياسي

رشيد ورومانوسكي يؤكدان عمق العلاقات العراقية الأمريكية

بغداد / عراق أوبزيرفر

شدد رئيس الجمهورية، عبد اللطيف رشيد، اليوم الأحد، على أهمية تعزيز التعاون والتنسيق والتشاور بين الولايات المتحدة والعراق، حيال القضايا ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك، خلال استقبال رئيس الجمهورية، في قصر بغداد، السفيرة الأمريكية العراق، آلينا رومانوفسكي، وفق بيان تلقته وكالة عراق أوبزيرفر.

وأشار رشيد، بحسب البيان، إلى أهمية أن “يتبنى مؤتمر نيويورك للمياه معالجات جذرية لملف المياه والتغيرات المناخية، إذ يعد العراق من أكثر البلدان المتضررة جراء شح المياه والجفاف”، مؤكداً أن “الاستقرار الذي تشهده المدن العراقية، من شأنه أن يسهم في تشجيع الاستثمارات وتحسين الواقع المعاشي والخدمي للعراقيين”.

وتطرق رئيس الجمهورية، إلى ملف النازحين، بالإشارة إلى الحالة المأساوية التي تعيشها العائلات النازحة، داعيا المنظمات الدولية إلى “بذل المزيد من الجهود لتأمين عودة النازحين وتوفير الأجواء المناسبة لهم”.

ونوه رشيد إلى أن “الحكومة العراقية تولي اهتماما لترسيخ الأمن والاستقرار وكبح الفساد وتأهيل البنى التحتية وبما يوفر حياة كريمة للمواطنين”، مشيداً في الوقت نفسه بـ”جهود الولايات المتحدة في دعم العراق في حربه ضد الإرهاب والتطرف”.

بدورها، جددت السفيرة الأمريكية دعم بلادها لجهود العراق في تعزيز أمنه وسيادته، مثمنة حرص رئيس الجمهورية، على تعزيز العلاقات بين البلدين وسبل تطويرها وبما يخدم مصلحة الشعبين.

وأكدت رومانوفسكي، أهمية “مشاركة العراق في مؤتمر المياه المزمع عقده في نيويورك، وذلك لما يشهده من شحة في المياه وتغيرات مناخية قاسية”، معربة عن أملها أن “تسهم مقررات المؤتمر عن معالجات جادة لمشكلة شح المياه في العراق”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى