العراقخاص

سلطة الطيران تكشف حقيقة تهالك مرافق مطار بغداد

بغداد/ عراق أوبزيرفر

أثارت صور دورات مياه متهالكة في مطار بغداد الدولي، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي وسط انتقادات كبيرة وجدلا واسعا، بينما ردت سلطة الطيران المدني العراقي في بيان لها على الصور المتداولة.

وطالب المدونون بفتح تحقيق بسبب الإهمال الكبير لدورات المياه المتهالكة في مطار بغداد الدولي، رغم أن المطار هو بوابة العراق أمام الوفود الرسمية والزائرة القادمة إلى البلاد.

من جهتها، قالت سلطة الطيران في بيان، ردًا على الموضوع: “مرة أخرى تطالعنا وسائل التواصل الاجتماعي بمعلومات مغلوطة وصور مجتزئة للحقيقية”.

وأضاف البيان أن نشر هذه الصور يأتي “لمآرب لا تعدو عن الاستهداف الممنهج لواحدة من مؤسسات الدولة الرسمية، حيث تداولت هذه الصفحات صور عن حمامات مطار بغداد الدولي المشمولة بحملة التأهيل والتطوير التي تقوم بها الهندسة المدنية في المطار”.

وأضافت: “إننا في مطار بغداد الدولي وكأي مؤسسة حكومية أخرى نتعامل بالمعطيات الواقعية والضوابط المالية والإدارية، ونعمل في الليل والنهار وتشترك معنا جهات حكومية مشكورة، إذ تتداخل الأعمال وتتناسق الأدوار ليجد المسافر خدمة متميزة على مختلف المقاييس”.

وبينت سلطة الطيران أنه “عندما نشخص خللًا ما في أي مرفق من مرافق العمل، نسارع لإصلاحه وإعماره، ولأن صالات مطار بغداد الدولي فيها أكثر من 60 حمامًا وترتادها أعداد كبيرة من المسافرين يوميًا، فإن مسألة إصلاحها لا تتم بيوم وليلة”.

مشيرة إلى أن “ما نقلته الصور هو (جزء من الأنقاض وليس واقع الحال)، فالعمل لا يزال مستمرًا في بعض المرافق الصحية في انتظار استكمالها، والبقية تباعًا، إذ لا يمكن الشروع بالعمل في جميعها في آن واحد نظرًا لحاجة المسافرين إليها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى