اقتصادالمحررخاص

سميسم ترجع سبب حذف “التعيينات” لوجود ضغوطات

 

بغداد / عراق اوبزيرفر

ارجعت الخبيرة الاقتصادية الدكتور سلام سميسم اليوم الجمعة، الى ان سبب حذف التعيينات ،يدل على ان هناك ضغوطات كبيرة ومن جهات عدة ،لخفض النفقات العامة من فقرات عدة ،ومن هذه الفقرات هي فقرة “الرواتب ” من الموازنة الاتحادية .

وقالت سميسم وفق حدث خاص لوكالة “عراق اوبزيرفر” ان هذا الاجراء هو الذي اثر ، على عدم وجود الوظائف الجديدة في موازنة العام الجاري ، ولذلك ينظر لها بمحاولة لتقليص العجز الحكومي الكبير ،ومن اجل تمشية الموازنة الاتحادية .

هذا واعلنت اللجنة المالية النيابية، يوم امس ،عدم وجود درجات وظيفية جديدة ضمن مشروع قانون الموازنة الاتحادية للعام الحالي، باستثناء درجات الحذف والاستبدال.

وقالت ، إن “أمانة مجلس الوزراء كلفت لجنة لإعداد سلم رواتب مقترح جديد، حيث إن اللجنة المالية تسعى إلى دعوة هذه اللجنة لمعرفة ما توصلت إليه والاطلاع على تفاصيل السلم الجديد”، فيما لفتت إلى أن “اللجنة المالية تصلها الكثير من الطلبات من فئات مختلفة من الموظفين بشأن سلم الرواتب الجديد”.

واوضحت اللجنة ، أن الحكومة اطلقت تعيينات تمثلت بتحويل المتعاقدين الى الملاك الدائم”، مبينا أن “مشروع قانون الموازنة الاتحادية لعام 2023 سيخلو من الدرجات الوظيفية الجديدة، باستثناء درجات الحذف والاستبدال والتي ستتوفر بعد إحالة عدد كبير من الموظفين خلال العام الحالي على التقاعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى