اقتصادالعراق

شركة مصافي الشمال تحدد الطاقة الانتاجية الحالية لمصفى بيجي ومراحل إنجاز مشروع الحزام الأخضر

صلاح الدين / عراق أوبزيرفر


أعلنت شركة مصافي الشمال، اليوم الأربعاء، عن المشتقات النفطية والكميات المنتجة في الشركة، فيما أشارت إلى أن مصفى بيجي ينتج 50 بالمئة من طاقته قبل عام 2014، وكشفت عن مشروع الحزام الأخضر لتقليل الانبعاثات ورفع المستوى البيئي.
وقال مدير عام مصافي الشمال قاسم حسين، في تصريح له ،إن “مصفى الصمود (مصفى بيجي) يتم فيه انتاج جميع المشتقات النفطية المستلمة من شركة نفط الشمال”، مبينا أن “الكميات المنتجة تختلف باختلاف الموسم الشتوي والصيفي“.
وأشار، الى أنه “بحسب توجيهات الوزارة، سيتم انتاج الغاز السائل بمعدل 220 طنا في اليوم الواحد، فيما سيتم انتاج البانزين العادي بمعدل اكثر من 3500 متر مكعب في اليوم الواحد وبحسب الحاجة المحلية، فضلا عن انتاج البانزين الممتاز بمعدل 1000 متر مكعب في اليوم الواحد”، لافتا الى أن “المقطرات الوسطية والتي تشمل انتاج النفط الابيض وزيت الغاز  تخضع بصورة مباشرة لتوجيهات الوزارة وحسب الموسم الشتوي والصيفي“.
وأضاف، “تم انتاج النفط الأبيض بمعدل 550 مترا مكعبا لكل يوم، وزيت الغاز بمعدل انتاج يومي 3800 متر مكعب، كذلك انتاج زيت الوقود وبمعدل 8500 متر مكعب في اليوم الواحد، اما فيما يخص انتاج الزيوت فالشركة تنتج مختلف انواع الزيوت للمعدات المستخدمة للوحدات الإنتاجية والوحدات الساندة من خلال مزج الزيت الاساسي المستلم من شركة مصافي الوسط مع المحسنات لسد حاجة الوحدات التشغيلة والساندة في الشركة“.
وأوضح، أن “الشركة تعمل حالياً على تأهيل وحدة الازمرة والتي من شأنها تحسين البانزين، بالإضافة الى العمل على تأهيل قسم مصفى الشمال والذي بدوره سيقوم بمضاعفة كمية انتاج البانزين الممتاز“.
ولفت، الى “إعادة الإنتاج لجميع أنواع المقطرات والمنتجات النهائية في مصفى الصمود واعمال التأهيل تخضع لجداول زمنية محددة من قبل الشركة والوزارة ولا توجد أي معوقات بهذا الشأن، والجهود مكثفة لتجهيز الوحدات تباعاً“.
ونوه حسين، الى أن “العمل جار على تحديد كميات الغاز المنبعثة والمخلفات النفطية، والتعامل معها يتم بمهنية عالية، حيث تقوم الشركة بجهود كبيرة لتقليل الانبعاثات من خلال تحديد اسبابها او مصادرها ودراسة امكانية الحد منها، فضلا عن مشروع الحزام الأخضر التي تعمل عليه الشركة لتقليل الانبعاثات ورفع المستوى البيئي“.
وأكد، أن “الجهود المبذولة من قبل إدارة الشركة ومنتسبيها أثمرت عن اعمار جميع وحدات قسم صلاح الدين/1 وقسم صلاح الدين/2 ومن المؤمل قريباً الانتهاء من اعمار وحدة الازمرة والبدء بالمراحل الأولى لتأهيل قسم مصفى الشمال“.
وأشار، الى أن “انتاج مجمع مصفى الصمود وصل الى نحو 50 بالمئة من طاقة الإنتاج قبل احداث 2014 والدمار الذي طال جميع الوحدات الإنتاجية”، لافتا الى أن “كمية الانتاج الحالية لا تسد الحاجة المحلية، نظراً لزيادة الكثافة السكانية وزيادة مطالبات السوق مقارنة مع الفترة قبل 2014“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى