المحرررئيسيةعربي ودولي

صحيفة أمريكية: غزة تُصبح “مقبرة للأطفال” مع اشتداد القصف الإسرائيلي

واشنطن/ متابعات عراق أوبزيرفر

لفت تقرير  لصحيفة “وول ستريت” إلى أن غزة أصبحت مقبرة للأطفال بفعل الارتفاع المرعب في عدد الهجمات الجوية التي يشنّها سلاح الجو الإسرائيلي على مناطق مأهولة بالمدنيين.

وبحسب التقرير فقد قُتل في غزة، التي يُشكّل مَن هم دون 18 عامًا قرابة نصف سكانها، أكثر من 3900 طفل فلسطيني خلال أربعة أسابيع، أو ما يقرب من 40% من الأشخاص الذين لقوا حتفهم في غزة نتيجة للغارات الإسرائيلية، وفقًا للسلطات الصحية في غزة التي تسيطر عليها حماس.

وقال مسؤولو الصحة في غزة، السبت، إن 1200 طفل آخرين في عداد المفقودين، ويُعتقد أن جثثهم مدفونة تحت الأنقاض.

وأضاف التقرير أن الأطفال الرضّع حديثي الولادة كانوا الأكثر تعرضًا للقتل، بنسبة وصلت إلى 67% من أصل الضحايا الأطفال، وأن القصف، والمرافق الصحية المتضررة أو غير العاملة، ومستويات النزوح الهائلة، وانهيار إمدادات المياه والكهرباء، فضلًا عن القيود المفروضة على الوصول إلى الغذاء والأدوية، تؤدي إلى تعطيل الخدمات الصحية للأمهات والأطفال حديثي الولادة بشدة، وتجعلهم مهددين بشدة بفقدان الحياة صحيًّا أو بفعل الحرب، بحسب منظمة الصحة العالمية.

وعلى العكس من الحروب السابقة بين حماس وإسرائيل، 2008، 2009، 2014، التي كان الرجال يشكلون فيها النسبة الأعلى من القتلى (60%)، سجلت الحرب الحالية تباينًا واضحًا في أعداد القتلى، وتسببت بخسائر فادحة بين النساء والأطفال وصلت إلى قرابة 70% من أصل الموتى لغاية الآن.

وفسّر التقرير ارتفاع عدد القتلى بين الأطفال بسبب عدم قدرتهم على تحمل الإصابات الناجمة عن القصف الجوي، وافتقار غزة إلى الكثير من الدعم الطبي الذي يمكن أن ينقذ حياتهم، بحسب الطبيب “زاهر سحلول”، رئيس منظمة “ميد جلوبال”.

وأضاف “سحلول”: “هذا أسوأ ما رأيناه، وأن معظم الإصابات التي يمكن للبالغين النجاة منها، لا يستطيع الأطفال النجاة منها.”

واستشهد التقرير بأمثلة لعائلات فقدت كامل أطفالها بالقصف، مثل عائلة الطبيب في مستشفى الشفاء “عبد الله أبو ندى” الذي لم يستطع التعرّف على أطفاله بعد انتشالهم من تحت الردم؛ لأن الانفجار مزّق جثثهم جميعًا، إلا من خلال بعض عاداتهم مثل مسك الهاتف أثناء النوم.

وبدوره لم يعلّق الجيش الإسرائيلي على العديد من الغارات الجوية التي تسبّبت بسقوط عدد كبير من الأطفال، وقال إنه حثّ الفلسطينيين مرارًا وتكرارًا على مغادرة مدينة غزة، والتحرك جنوبًا لمزيد من الأمان.

المصدر: صحيفة “وول ستريت”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى