المحررخاصسياسي

صحيفة عربية: الإطار التنسيقي يتآكل من الداخل

بغداد/ عراق أوبزيرفر

سلطت صحيفة “العربي الجديد”، الضوء على أبرز التحالفات السياسية العراقية المهددة بالتفكك.

وقالت الصحيفة، إن “تحالف الإطار التنسيقي الذي يجمع معظم القوى السياسية الشيعية عدا التيار الصدري أبرز التحالفات المهددة بالتفكك”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر من داخل التحالف، قولها إن “التحالف بات ثلاثة محاور، الأول يمثل زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم إلى جانب رئيس ائتلاف النصر حيدر العبادي، والثاني يمثل زعيم عصائب أهل الحق قيس الخزعلي إلى جانب رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض، والثالث هو زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي وإلى جانبه السوداني”.

وأضافت أن “تماسك تحالف الإطار يتراجع، وسط تذبذب في المواقف السياسية بشأن بقاء قادته موحدين خلال الفترة المقبلة، إلا أن تهديد التيار الصدري يشكل الهاجس الأكثر خطراً عليهم، وهو ما يؤجل حالة الانهيار الكامل للتحالف”.

ولفتت إلى أن “الحكيم والعبادي هما الأقرب إلى الانسحاب لوجود خلافات عديدة مع باقي قوى الإطار التنسيقي، تتعلق بمسألة كيفية إدارة الأزمة مع مقتدى الصدر، وكذلك ملف إدارة الحكومة والحشود المسلحة والعلاقة مع أربيل”.

وأشارت إلى أنه “في الأسابيع الماضية تجلى هذا الانهيار بصورة كبيرة، حين أقدم رئيس الحكومة على استبدال عدد من مستشاريه المنتمين إلى طرف من الإطار بمستشارين آخرين ينتمون إلى طرف آخر”.

وتابعت القول: “السوداني استبدل بعض الموظفين في مكتبه من المنسوبين إلى الحشد الشعبي، بآخرين كانوا يعملون ضمن حزب الدعوة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى