العراقالمحرررئيسية

ضبط مسؤول في بلدية الكرادة و6 جباة استحصلوا أموالاً خلافاً للقانون

بغداد / عراق أوبزيرفر

أعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الخميس، ضبط مسؤولٍ في بلديَّة العمارة؛ لإقدامه على منصبه والتسبُّب بالإضرار بأموال الدولة.

وذكرت دائرة التحقيقات في الهيئة، ببيان تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، أن “مكتب تحقيق الهيئة في ميسان قام بتأليف فريق عملٍ؛ للتحري والتقصّي عن معلوماتٍ تلقَّاها تتضمَّن إقدام مسؤول شعبة الواردات في بلديَّة العمارة على استغلال وظيفته؛ للسيطرة على أحد الكراجات في المحافظة، وجباية مبالغ ماليَّةٍ بصورةٍ غير رسميَّةٍ”.

وأضافت أن “الفريق، بعد إجراء عمليَّات التحري والتقصي، وتأكُّده من صحَّة المعلومات،هرع للانتقال إلى الكراج المُتعدّد الطوابق الكائن في سوق العمارة الكبير، حيث تمَّ ضبط أحد مُتَّهمين اثنين مُتلبِّساً بجباية مبالغ ماليَّةٍ من الدراجات و”الستوتات والتكاتك” بموجب وصولاتٍ وهميَّةٍ لا يوجد فيها أختامٌ أو تواقيع للجهة التي بعهدتها الكراج.

وتابعت إنَّ “ملاكات المكتب، وعلى إثر اعترافات المُتَّهم، تمكَّنت من ضبط مسؤول شعبة الواردات في البلديَّة، الذي اعترف بدوره أيضاً باستخدامه شخصين لا يحملان أيَّة صفةٍ رسميَّةٍ لجباية مبالغ ماليَّةٍ بصورةٍ غير قانونيَّةٍ وبموجب وصولاتٍ وهميَّةٍ من الدراجات و”الستوتات والتكاتك” في الكراج الذي هو بعهدة البلديَّة ولم يسبق أن تمَّ تأجيره، لافتة إلى اعتراف المُتَّهم على الاستحواذ على ملايين الدنانير عبر أعمال الجباية غير القانونيَّة”.

ونوَّهت “بتنظيم محضرٍ أصوليٍّ بالعمليَّة، وعرضه رفقة المتهمين على قاضي التحقيق المُختصّ، الذي قرَّر توقيفهما على ذمَّة التحقيق؛ استناداً إلى أحكام المادة (٣٤٠) من قانون العقوبات العراقي رقم  (١١١ لسنة ١٩٦٩)”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى