اقتصادالعراق

السوداني يطلق الفرص الاستثمارية لمشروع مترو بغداد ومشروع قطار كربلاء – النجف

بغداد/ عراق أوبزيرفر

أكد رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، اليوم الخميس، أن مشروع مترو بغداد سيرتبط بالمدن السكنية الجديدة ومنها مدينتي الجواهري وعلي الوردي ومدينة الصدر، فيما اشار إلى أن القطار السريع بين النجف الأشرف وكربلاء المقدسة سيعمل على إنهاء الزخم المروري في الزيارات المليونية.

وقال السوداني في كلمة له خلال حفل إطلاق الفرص الاستثمارية لمشروع مترو بغداد ومشروع قطار كربلاء – نجف السريع، وتابعتها وكالة عراق أوبزيرفر، أن “مشروع مترو بغداد قد أدرج ضمن تصاميم مدينة بغداد منذ عقود، وخضع للكثير من الاجتهادات والبحث، وأدرج في موازنات دون تنفيذه على أرض الواقع، مشدداً على تنفيذ رؤية الحكومة في النهوض بقطاع النقل العام كواحد من أهم الوسائل التي توفر سهولة النقل، وتوفر الوقت والكلفة وخصوصاً للفئات محدودة الدخل، فضلاً عن كونها من مشاريع الصديقة للبيئة حيث ستعمل بالطاقة الكهربائية.

 

واشار الى “الفرصة الاستثمارية الثانية المتمثلة بخط القطار الرابط بين النجف الأشرف وكربلاء المقدسة، والذي جرى الحديث عنه منذ سنوات في أزمة النقل بين هاتين المدينتين، اللتين تشهدان زيارات مليونية مستمرة في المناسبات الدينية، والزيارات الكبيرة شبه اليومية”.

 

وشهد الحفل إعلان رئيس هيئة الاستثمار تحديد يوم الإثنين المقبل الموافق 12 شباط، موعداً لفتح باب التقديم للشركات على منصة الهيئة من أجل تقديم عروضها على المشروعين.

وقد وقع العقد الاستشاري الخاص بمشروع مترو بغداد، أمين بغداد، فيما وقع العقد الاستشاري الخاص بقطار كربلاء- النجف السريع، السيد مدير عام الشركة العامة للسكك الحديدية، إحدى شركات وزارة النقل.

يشار إلى أن مشروع مترو بغداد يتكون من 7 خطوط، و14 محطّة طرقية متوزعة بين مناطق؛ العلاوي، والشعب، وساحة الطيران، والبلديات، والكاظمية، ومطار بغداد، والدورة، وساحة ميسلون، والزعفرانية، وساحة عدن، والبياع، والقادسية، ويمر في مسارات متعددة، بطاقة نقل استيعابية تصل إلى ثلاثة ملايين راكب يومياً. ويغطي 85% من مساحة العاصمة بغداد.

وسيتم اعتماد القطارات من النوع السريع بسرعة تقدر (80- 140 كم/ ساعة)، بنظام مترو رقمي مؤتمت يعمل بالطاقة الكهربائية وبدون سائق وفيه كل وسائل الاتصالات.

وتدخل مسارات السكّة بأنفاق يصل عمقها الى 20 متراً، لتجنب أي تعارضات مع الشوارع وخدمات البنى التحتية، وتضم المحطّات منشآت لاستقبال القادمين والمغادرين، ومصاعد وسلالم متحركة وثابتة ومحال تجارية وكافتريات وحمامات وغرفاً إدارية وخدمية ومواقف للسيارات والحافلات، ومحطات توليد للكهرباء، وتتكون المحطة من رصيفين للمغادرة والاستقبال منفصلين تماما عن بعضهما، كما يضم المشروع ورشاً ومستودعات لصيانة القطارات وغسلها وتنظيفها، وصيانة ممرات سكك الحديد لتغيير المسارات.

أما مشروع قطار النجف – كربلاء فيتكون من 4 محطات رئيسة تبدأ من مطار النجف، مروراً بمطار كربلاء، وصولاً إلى مرأب بغداد في مدينة كربلاء، على خط سكة حديد مرتفعة، وبمسافة (90) كم بنظام مترو عالي الكفاءة، وبعربات مكيفة بسرعة (240) كم في الساعة، تضم مقصورات خاصة للنساء والأطفال، ومقاعد لذوي الاحتياجات الخاصة، وكبار السن، فضلاً عن اشتمال المحطات على محال تجارية وكافتريات ومرافق خدمية متنوعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى