عربي ودولي

عاجل| الهلال الأحمر الإيراني: كل من على المروحية ماتوا منذ لحظات التحطيم الأولى 

عواصم/ عراق اوبزيرفر

أكد الهلال الأحمر الإيراني في بيان أن تعذر الوصول الفوري للمروحية أسفر عن وفاة جميع الركاب في اللحظات الأولى من التحطم. وأوضح البيان أن المروحية تحطمت على ارتفاع 2500 متر.

أظهرت الصور الأولية أن المروحية اصطدمت بقمة جبل واحترقت بشكل شبه كامل، ما يرجح سوء الأحوال الجوية كعامل رئيسي في الحادث، إذ كانت الرؤية غائبة بسبب الضباب الكثيف فوق منطقة وعرة على الحدود مع أذربيجان. وأشار بعض المحللين إلى أن المروحية قد تكون اصطدمت بأحد الجبال في منطقة تبريز.

أفاد قائد فيلق عاشوراء أن “بعض الجثث احترقت ولا يمكن التعرف على هويتها”. من جانبه، أعلن رئيس الهلال الأحمر الإيراني، بير حسين كوليوند، أنه لا توجد علامات على وجود ناجين من الحادث.

تزامن الحادث مع تأكيد التلفزيون الإيراني وفاة الرئيس ووزير خارجيته. وأفادت المصادر بأن المروحية كانت تقل إلى جانب الرئيس ووزير الخارجية، محافظ أذربيجان الشرقية، مالك رحمتي، وإمام جمعة تبريز، محمد علي الهاشم، و7 مرافقين آخرين، وقد هبطت وسط غابات أرسباران في محيط قرية “أوزي”، مما صعّب إمكانية وصول فرق الإنقاذ إليها بسبب الضباب الكثيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى