خاصسياسي

عاشور: الانتخابات التركية ستفرز سياسة جديدة مع ” العراق وسورية”

بغداد/ عراق أوبزيرفر

يرى الخبير الاستراتيجي الدكتور هاني عاشور ،أن الانتخابات التركية هي أرقى حالات الديمقراطية التي شهدتها المنطقة منذ عقود عدة ، فيما أشار إلى أن الوعي الكبير لدى الشعب التركي وان القبول بنتائج الانتخابات باعادة الجولة الثانية ،ما يعني ان هناك نسبة عالية من الوعي ودقة متناهية في فرز الأصوات وهو ما يشير إلى أن تركيا تسير باتجاه الديمقراطية والنهوض ،وسيكون لها دور اكبر بكل تأكيد في المستقبل.

وقال عاشور اليوم الاثنين، في حديث خاص لوكالة “عراق اوبزيرفر “ان الجانب الثاني في السياسة التركية ان ” تركيا” لم تحكمها الاحزاب ورؤيتها وإنما المصالح المشتركة مع دول المنطقة ، فضلا عن الموازنة مع الجانب الغربي من جهة وبين روسيا والصين من جهة اخرى، وان نسبة التغيير في السياسة التركية سواء فاز ” اردوغان او كليتشدار اوغلو” سوف تكون بناء على مصلحة تركيا وإنما ما يهم اي فائز في هذه الانتخابات هو ان يحصل على رضا الشعب التركي بنسبة اكبر .

وردا على سؤال لوكالة عراق اوبزيرفر بشأن سياستها ما بعد الانتخابات مع العراق وسورية فقد أوضح الخبير الاستراتيجي، ان السياسة التركية سوف تتغير قياسا بالمتغيرات في الساحة العالمية سواء فاز “اردوغان او كليتشدار ” وستكون السياسة التركية هي سياسة ارضاء المنطقة وتقود تركيا بالمنطقة بشكل اكبر في محاولة لتجاوز الازمات الاقتصادية التي مرت بها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى