العراقالمحررخاص

عاشور: بوتين قلب المعادلة وتحكم بالأحداث

 

بغداد / عراق اوبزيرفر

اكد المحلل الاستراتيجي الدكتور هاني عاشور اليوم الاحد ،ان تأثير الاحداث الروسية على منطقة الشرق الاوسط كانت نسبية وليست كبيرة ،وذلك لان روسيا تمتلاك علاقات مع اغلب بلدان الشرق، لاسيما بالجانب الاقتصادي وليس الامني والعسكري ،كما كان الاتحاد السوفيتي سابقاً .

وقال عاشور لوكالة “عراق اوبزيرفر” ان العالم يحتاج الى بناء علاقات اقتصادية يحرص عليها يضاف الى ذلك ان عملية الحل جاءت بعد يوم بعد تحرك “فاغنر” والوصول الى حل سريع ،ومغادرة رئيس مجموعة “فاغنر” الى بيلاروسيا ،وهذا اعطى صورة ان روسيا تستطيع ان تتحكم بالاحداث رغم الموجة الاعلامية الكبيرة التي حاولت ان تؤثر على المجتمع الروسي وعلى العالم بشكل آخر .

ولفت عاشور الى ان التأثيرات ستكون نسبية وسيحاول “بوتين” بكل تأكيد وخلال فترة قصيرة اعادة الثقة بحكومته وبروسيا ،ولن تهتز التاثيرات داخل روسيا ولن تكون هناك اضطرابات كبيرة ،وروسيا نجحت في حل الازمة وقدمت للعالم صورة جديدة بانها قادرة على مواجهة الازمات مهما كانت ،حتى لو كانت من قبل مجموعات مسلحة حديثة ،وهذا سيعطي فرصة اخرى “لبوتين” لتغيير اتجاهات الانظار العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى