العراقخاص

عاشور معلقا على قمة المنامة: الرئيس الفلسطيني خذل غزة فما بالكم بالحكام ؟

بغداد/ عراق اوبزيرفر
قال الخبير الاستراتيجي هاني عاشور:”اليوم, ان بيان قمة المنامة العربية لم يأت بشيء جديد، وانما هو تكرار لبيانات اخرى فيما يخص موضوع العدوان الاسرائيلي على غزة ،او فيما يخص القضية الفلسطينية، والذي لم يتجاوز الدعوة الى وقف اطلاق النار والدعوة الى حل الدولتين” .

وقال عاشور لوكالة “عراق اوبزيرفر”: حقيقة، ان الواقع العملي الفعلي لم يتحقق من هذه القمة ،ولم يكن هناك قرار فاعل يجبر الكيان الصهيوني على ان يوقف هذه الحرب الدموية، ومن المخيب للامال كلمة الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي لم يتناول وهو الرئيس الفلسطيني، مأساة الشعب الفلسطيني في غزة ودماء الابرياء ما ذهب الى تحميل حماس بعض المسؤولية،فيما أشار إلى ان القمم العربية بشكلها الكامل اجمع خلال السنوات السابقة، لم تجد فضاء جديدا للقرار العربي الفاعل الذي يتحقق عمليا ،وللاسف هذه القمة يمكن ان تستفيد منها الولايات المتحدة الامريكية في عدم الضغط على اسرائيل، وفي الوقت ذاته، يمكن ان يقوم الكيان الصهيوني بمحاولات افظع وجرائم اكبر باعتباره ،انه لم يجد ردا قويا فاعلا للمجازر التي يرتكبها ضد الشعب الفلسطيني”.

واختصر الخبير الاستراتيجي حديثه بالقول”: اعتقد ان الموقف العربي يحتاج لواقع عملي وليس لبيانات وعبارات والفاظ وشجب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى