رئيسية

عين العراق على تجربة البرازيل في مكافحة الفساد

بغداد / عراق اوبزيرفر

نوه رئيس هيئة النزاهة الاتحادية حيدر حنون، اليوم الأربعاء، بالتجربة البرازيلية في مكافحة الفساد ودور تعديل قوانين مكافحة الفساد بنجاحها، فيما أشاد المدعي العام البرازيلي بوضع الحكومة العراقية بمكافحة الفساد في أعلى سلم أولوياتها.

وقالت الهيئة في بيان، إن رئيس هيئة النزاهة الاتحاديَّة والمدعي العام البرازيلي بحثا الآليات والتقنيات الناجعة لمكافحة الفساد، والسعي لتحجيم هذه الآفة في المؤسسات، فضلاً عن الاتفاق المبدئي لإبرام مذكرة تفاهمٍ بي الطرفين.

وأكد حنون، حاجة جمهوريَّة العراق للإفادة من التجارب الناجحة في ميدان مكافحة الفساد، مشيداً بالتجربة البرازيليَّة في ذلك، لاسيما في مجال محاسبة كبار الموظفين، منبهاً إلى أن العراق يحتاج خوض مثل هذه التجربة لاستعادة أموال الشعب من كبار الموظفين الذين أثروا على حساب المال العام.

وتابع حنون إن التجربة البرازيليّة كانت من التجارب الرائدة في مكافحة الفساد، مبيناً أنها عمدت إلى آليات عدة، منها تعديل المنظومة القانونية لتتمكن الأجهزة المعنية من تقويض الفساد، داعياً إلى تعديل قوانين محاربة هذه الآفة في العراق ومنح صلاحيات واسعة للأجهزة الرقابيَّة، معرباً عن أمله في إبرام  مذكرة تفاهم مع مكتب المراقب العام في البرازيل.

من جانبه، نوه المدعي العام البرازيلي جورج ماسييس بالعلاقات الطيبة بين العراق والبرازيل والروابط المشتركة التي تجمعهما، مشيداً باجراءات الحكومة المتخذة في مجال مكافحة الفساد وجعلها من أولويات برنامجها الحكومي، مرحباً بإبرام مذكرة تفاهم مع هيئة النزاهة العراقيَّة، والحرص على تبادل الخبرات في مجال مكافحة الفساد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى