العراقخاص

غضب عارم في الأعظمية.. سلوكيات مثيرة للفتنة “بلا رادع”

بغداد / عراق أوبزيرفر

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي، فضلا عن الاوساط الشعبية داخل منطقة الاعظمية، على خلفية قيام مجموعة من الشبان بدخول جامع “الامام ابي حنيفة” في منطقة الاعظمية ببغداد، وإطلاق عبارات “مثيرة للفتنة”.

واظهر مقطع فيديو اطلعت عليه وكالة عراق أوبزيرفر، قيام مجموعة مكونة من 3 الى 4 اشخاص، بتصوير فيديو اثناء دخولهم مسجد “الامام ابي حنيفة” في الاعظمية، وإطلاق عبارات تثير الفتنة “وتسيء للصحابة”، بحسب ما نقلت مواقع التواصل الاجتماعي.

وتسبب مقطع الفيديو بأثارة غضب اهالي الاعظمية فضلا عن مواقع التواصل الاجتماعي بعدد من المحافظات الاخرى.

ودعا ناشطون وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي الى التجمهر الساعة العاشرة مساءً، عند مرقد ابي حنيفة، احتجاجا على هذا السلوك.

وفتحت هذه الحادثة باب التساؤلات والدعوات الى جهاز الامن الوطني وبقية الاجهزة الامنية، للتعامل مع هذا الحدث كما تعاملت مع “المحتوى الهابط”، خصوصا وان جهاز الامن الوطني ووزارة الداخلية سبق وان اكدت انها ستتعامل مع المحتوى الطائفي، كمحتوى هابط.

وتوجه ناشطون وصحفيون بالتساؤل ودعوة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني الى التعامل مع هذه الحادثة، خصوصا وان السوداني سبق وان زار جامع الامام ابي حنيفة في بداية شهر رمضان، في تأكيد على وحدة الصف والكلمة واحترام الاخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى