عربي ودولي

غزة تشعل مشادة حادة وصراخا بين قائد جيش الاحتلال وعدد من الوزراء

الأراضي المحتلة/ وكالات الأنباء

حدثت مشادات كلامية حادة جداً بين رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال هرتسي هليفي وعدد من الوزراء بعد انتقاداتهم لإنجازات حرب غزة ما دفع هليفي إلى الصراخ في وجههم، بحسب القناة 12 العبرية.

ووجه الوزراء في ذروة هذه الجلسة انتقادات لاذعة إلى إنجازات جيش الاحتلال الإسرائيلي في حرب الإبادة التي يشنها على قطاع غزة، طاولت هليفي نفسه، معتبرين أن العملية العسكرية البرية لم تكن جيدة بما فيه الكفاية، وأن التقدّم كان بطيئاً، كذلك فإن القرار بإبقاء رفح جنوبيّ القطاع إلى النهاية لم يكن صحيحاً، إضافة إلى ادعاءات أخرى.

ورفع هليفي صوته في وجه الوزراء، قائلاً: “أود تذكيركم بأنكم لم ترغبوا بتاتاً في هذه العملية البرية، ولو لم يدفع الجيش الإسرائيلي والمؤسسة الأمنية باتجاهها، لما كانت هناك عملية برية في غزة أبداً”.

وذكرت القناة أن هذه الأقوال الحادّة بقيت حتى اليوم طيّ الكتمان وتعكس الغضب المتبادل بين المستويين، السياسي والعسكري.

ويشعر رئيس هيئة الأركان وكبار قادة الجيش بأن المستوى السياسي يبحث فقط عن كيفية تحميلهم المسؤولية، فيما يرى عدد من الوزراء في الحكومة الإسرائيلية أن بعض خيارات الجيش التكتيكية لم تكن جيدة بما فيه الكفاية، وعلى هذه الخلفية وقع الخلاف المذكور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى