سياسي

في مقدمتها الارهاب.. السوداني يبحث مع نظيره الصومالي عددا من الملفات

بغداد/ عراق اوبزيرفر

بحث رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، اليوم السبت، مع نظيره الصومالي حمزة عبدي بري عدداً من الملفات في مقدمتها محاربة الإرهاب.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء في بيان، تلقته “عراق اوبزيرفر”، أن “السوداني استقبل اليوم السبت، رئيس الوزراء بجمهورية الصومال الفدرالية حمزة عبدي بري والوفد المرافق له، حيث أقام مراسم استقبال رسمية لرئيس الوزراء الضيف في القصر الحكومي بالعاصمة بغداد، تخللها عزف النشيد الوطني لكلا البلدين”.

وأضاف ان “اللقاء شهد بحث العلاقات الثنائية ومناقشة عدد من الملفات التي تتعلق بالتعاون الاقتصادي والأمني، فضلا عن البحث في عدد من القضايا على المستوى الإقليمي والدولي ذات الاهتمام المشترك”.

وعبر السوداني  بحسب البيان، عن “ترحيبه بنظيره الصومالي”، مؤكدا “استعداد الحكومة للتعاون مع دولة الصومال في مجالات عدة، حيث ينعم العراق اليوم بالاستقرار الذي تحقق بعد اندحار الإرهاب بجهود القوات الأمنية، وكذلك بوحدة الشعب العراقي بجميع اطيافه والتي كانت عاملا حاسما لتحقيق النصر، مشيرا الى أن القوات المسلحة مستمرة في ملاحقة فلول عصابات داعش الإرهابية المهزومة”.

واكد أن “العراق بات اليوم يمتلك معلومات وخبرة ودراية في مجال مقارعة الإرهاب وتعقب مجاميعه، وهو مستعد للتعاون مع الدول الشقيقة والصديقة للمساعدة في محاربته، مشيرا الى الخطر الكبير الذي يشكله الإرهاب أينما وجد، وأن من مصلحة الشعوب والدول التعاون في مكافحته وعدم التهاون إزاء ما يشكله من تهديد وزعزعة للاستقرار”.

من جانبه، أعرب بري عن “تقديره وامتنانه لحفاوة الاستقبال، ورغبة بلاده في الاستفادة من خبرات العراق في مجال محاربة الإرهاب، وكذلك في مجال التعاون الاقتصادي حيث تمتلك الصومال ثروات طبيعية لم يتم استغلالها”.

ولفت البيان الى ان “القاء تطرق إلى العدوان المتواصل على غزة، وما يتعرض له الشعب الفلسطيني من إبادة جماعية تتطلب من المجتمع الدولي التعامل بجدية لإيقاف العدوان الغاشم، واغاثة شعبنا الفلسطيني المحاصر في غزة، وضرورة تضافر جهود الدول العربية والإسلامية للضغط في سبيل وقف آلة القتل الممنهج للفلسطينيين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى