العراقخاصرئيسية

قانوني: فترة كتابة دستور 2005 كانت عصيبة وغير مستقرة

بغداد / عراق أوبزيرفر

أكد استاذ القانون الدستوري، وائل منذر، اليوم الجمعة، أن الدستور العراقي كان يمثل نقطة أساسية لتحول العراق من مرحلة الاحتلال الامريكي إلى مرحلة السيادة الوطنية.

وبين منذر، في تصريح خاص لوكالة عراق اوبزيرفر، أن العراق أقر الدستور لتنظيم الحياة السياسية ولكن بعد تطبيقه ظهرت عدة مشاكل”.

وقال إن “بعض هذه المشاكل تتعلق بانتقال السلطة وانتخاب الرئاسات الثلاث، وبعضها متعلق بهيكلية النظام السياسي وعلاقة السلطات فيما بينها وانسجامها بشكل يجعل الدستور قابل للعمل”.

وأشار منذر، إلى أن “كتابة الدستور آنذاك كانت تعاني من هاجس الخوف من امرين الاول هو إعادة تجربة الدستور التي كانت في النظام الملكي والتي كانت غير مكتملة والهاجس الآخر هو الخوف من عودة الدكتاتورية خصوصا وأن فترة كتابة الدستور كانت عصيبة والوضع غير مستقر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى