المحررمنوعات

قطة تدخل مدينة يابانية في حالة تأهب

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

وضعت مدينة يابانية في حالة تأهب قصوى بسبب قطة سقطت في وعاء من المواد الكيميائية المسببة للسرطان وهربت. وهي ما تزال مفقودة حتى الآن.

وحذر المسؤولون من أن القطة مغطاة بالكروم سداسي التكافؤ، ويجب على سكان مدينة فوكوياما الحذر من لمس أي “قطة تبدو غير طبيعية”. وطلب منهم الاتصال بالشرطة في حال العثور عليها.

ووقعت الحادثة خلال عطلة نهاية الأسبوع، واكتشف عامل وصل لمناوبته في المصنع صباح يوم الاثنين أثرا غامضا من آثار أقدام صفراء بعيدا عن حاوية تحتوي على الكروم سداسي التكافؤ، وهو مادة مسرطنة شديدة الحموضة.

ويمكن أن يسبب الكروم سداسي التكافؤ مشكلات صحية عديدة بدءا من تهيج الجلد والطفح الجلدي إلى مشاكل الجهاز التنفسي، وحتى العمى والسرطان اعتمادا على شدة ومدة التعرض له، وفقا لإدارة السلامة والصحة المهنية.

وقالت الشركة المالكة للمصنع، بحسب صحيفة “أساهي شيمبون”، إن موظفي المصنع يرتدون أقنعة وقفازات مطاطية عند التعامل مع المادة.

وتظهر لقطات الكاميرا الأمنية القطة وهي تغادر المصنع. ولم يتم معرفة مكان وجودها حتى الآن.

ولا يبدو أن هناك أي لقطات تظهر كيفية ملامسة القطة للمادة الكيميائية التي كانت مخزنة في وعاء بعمق ثلاثة أمتار، والتي يتم حفظها عند درجة حرارة 122 درجة فهرنهايت.

وقال مصدر في شركة Nomura Plating للطلاء في فوكوياما لوكالة “فرانس برس”: “لقد أبلغنا الشرطة ومدينة فوكوياما والجيران بالقرب من مصنعنا على الفور”.

وأضافت الشركة أنه يبدو أن جزءا من الغطاء الذي يغطي الخزان قد انقلب.

ولم يتم الإبلاغ عن رؤية الحيوان حتى الآن. وطُلب من السكان المحليين الاتصال بالشرطة على الفور إذا صادفوا قطة “غير طبيعية الشكل”، والحفاظ على مسافة بينهم.

وتكهن مسؤولو البيئة في فوكوياما بأن القطة ربما ماتت نتيجة ملامستها للمادة الكيميائية السامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى