العراقرئيسية

قيادي في الاتحاد الوطني: الكرد تفرقوا بسبب مرشحي الرئاسة

بغداد / عراق أوبزيرفر

أعرب القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني مصطفى جاورش، يوم الخميس، عن أسفه لعدم اتفاق على مرشح واحد لمنصب رئيس الجمهورية العراقية.

وقال جاورش في تصريح أدلى به للصحفيين اليوم، “كنا نتمنى أن نذهب بقائمة واحدة الى بغداد، وان نقدم مرشحا واحدا لمنصب رئاسة الجمهورية وجميعنا يدعمه وليس كما نشهده حاليا حيث اصبح الكرد مفرقين يمينا وشمالا”.

وأضاف ان “الكرد بوحدة الصف اجمل”.

ويستعد مجلس النواب في وقت لاحق من اليوم الخميس، لعقد جلسة انتخاب رئيس الجمهورية، وسط عدم اتفاق الحزبين الكرديين الرئيسيين (الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني) على مرشح واحد للمنصب.

وأمس الأربعاء، كشفت مصادر سياسية مطلعة أن قادة في الاطار يمارسون ضغطاً كبيراً على رئيس الاتحاد بافل طالباني لتغير مرشح الاتحاد لمنصب رئيس الجمهورية برهم صالح، مشيرة الى ان الاتحاد الوطني مازال مصراً على مرشحه الذي يلاقي رفضاً من بعض قوى الإطار.

ونوهت المصادر الى ان بعض قادة الإطار لن يصوتوا لصالح، وبقاء هذا الخلاف قد يعرقل جلسة انتخاب رئيس الجمهورية يوم غد الخميس.

ولفتت الى استعداد الحزب الديمقراطي الكردستاني لسحب مرشحه لرئاسة الجمهورية مقابل سحب الاتحاد الوطني مرشحه ودعم مرشح تسوية وهو عبداللطيف رشيد احد الكوادر الحزبية للاتحاد مقابل نيل الحقائب الوزارية للديمقراطي فقط، مشيراً الى ان هذا المقترح لاقى ترحيباً سياسياً من قوى في الإطار، مع رفضه من قبل الاتحاد.

وأعلن الاتحاد الوطني الكردستاني، أمس أن مرشحه الرسمي لمنصب رئاسة الجمهورية العراقية هو برهم صالح، وسط قرار من حركة امتداد، بمقاطعة جلسة انتخاب رئيس الجمهورية المقرر انعقادها غداً الخميس.

وأعلن مجلس النواب العراقي، أول أمس الثلاثاء، عن 33 إسماً مرشحاً لمنصب رئيس الجمهورية في البلاد، وذلك عقب تحديده جلسة اليوم الخميس لانتخاب رئيس الجمهورية الجديد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى