رئيسية

لتمكين مجالس المحافظات الجديدة.. السوداني يصدر توجيهات للمحافظين

بغداد / عراق اوبزيرفر

ترأس رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، اليوم الأربعاء، الجلسة الأولى لهذا العام للهيأة العليا للتنسيق بين المحافظات، تم فيها بحث الأوضاع العامة في المحافظات، ومناقشة الملفات الأساسية التي تشكل أولويات مهمة للحكومة في تنفيذ أهدافها.

واستعرض المحافظون، المواقف الشهرية للمشاريع الخدمية والاقتصادية في محافظاتهم، كما جرى استعراض المشاريع المتلكئة وأسباب التلكؤ في محافظات (بغداد، وبابل، وميسان، والمثنى، والنجف الأشرف)، وموقف الإجازات الاستثمارية لمحافظات ( المثنى، وديالى، وواسط، والنجف الأشرف، ونينوى)، فضلاً عن بيان موقف المشاريع العاملة على مدار (24 ساعة).

وثمن رئيس مجلس الوزراء، خلال الجلسة، الجهود الكبيرة المبذولة، وكانت سبباً في نجاح انتخابات مجالس المحافظات، التي تميزت بانسيابيتها ومرونتها وشفافيتها، كما قدم التهاني إلى الفائزين بالانتخابات، والتأكيد على أهمية أن تتفق القوى السياسية الفائزة على تشكيل الحكومات المحلية بأسرع وقت ممكن، ووجه باستمرار عقد الاجتماع الدوري للهيأة العليا للتنسيق بين المحافظات، بصرف النظر عن حسم ملف تعيين المحافظين.

وفي إطار جهود الحكومة في تقديم الخدمات للمناطق الجديدة، فقد وجه فريق الجهد الخدمي والهندسي بتنفيذ المشاريع الخدمية وإكساء الطرق للمناطق الجديدة في محافظة البصرة، على أن تتم الاستفادة من الأعمال المنفذة عند إعداد مشاريع تقديم الخدمات لها مستقبلاً.

ومن أجل تمكين مجالس المحافظات الجديدة للقيام بمهامها، وجه رئيس مجلس الوزراء المحافظين بما يأتي:

1. تهيئة متطلبات انعقاد مجالس المحافظات، ومنها المتطلبات الإدارية والفنية والحرص على توفير الأجواء الأمنية المناسبة للانعقاد.

2- إجراء عملية التسليم والاستلام للمحافظين الجدد وفق الأطر القانونية وبالصورة المناسبة.

وبهدف الحد من ظاهرة التسول، وجه جميع المحافظين بالتنسيق التام مع وزارة الداخلية؛ لوضع الحلول الناجعة لهذه الظاهرة.

وشهدت الجلسة مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، واتخاذ القرارات والتوصيات اللازمة بشأنها.

فقد تقرر تشكيل لجنة بأمر ديواني تتألف من ممثلين عن وزارتي المالية والثقافة وأمانة بغداد، ومكتب رئيسِ مجلس الوزراء.

وتتولى اللجنة تقديم دراسة بشأن أبنية ودوائر الـدولـة، وقطع الأراضـي المهجورة والمتروكة في العاصمة بغداد؛ للنهوض بواقعها العمراني، وإظهارها بالشكل اللائق، على أن تنجزَ مهامها خلال ثلاثين يوماً، مع شمول جميع المحافظات بأعمال اللجنة وأغراضها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى