المحرررئيسيةعربي ودولي

لماذا تعتبر مشاركة الصين مهمة في قمة جدة بشأن أوكرانيا؟

متابعة/ عراق اوبزيرفر

اعتبرت مجلة “سليت” الأمريكية، في تقرير لها، أن أكثر ما يثير الاهتمام في قمة جدة بشأن الأزمة الأوكرانية هو الشخصيات الحاضرة، خاصة “لي هوي” الدبلوماسي الصيني، فوجوده “يدل على شيء ما”.

وقالت المجلة، إن هناك مؤشرات على زيادة “قلق المسؤولين الصينيين من الحرب في أوكرانيا، إذ يرون أنها ستستمر لوقت طويل، وأن دعمهم لروسيا، مهما كان محدودًا، سيُلحق الضرر بصورتهم في أوروبا التي يرغبون بأن تكون لهم فيها نجاحات اقتصادية وسياسية”.

ولفتت إلى أنه ربما أرسل الرئيس الصيني المسؤول الرفيع “لي” لحضور الاجتماع  مدفوعًا بقلقه إزاء موقف الصين من باقي دول العالم.

وتابعت: “قد يخبر المؤتمر الصينيين بمدى تكلفة دعمهم لموسكو، والذي بدوره قد يخبرهم بمقدار ما يمكنهم توفيره من المال والمكانة من خلال لعب دور في إنهاء الحرب”.

ونقلت المجلة قول خبراء صينيين إن الوقت “ليس مناسبًا للدفع باتجاه تحقيق تسوية للصراع لأن الرئيس الروسي سيقاوم أي ضغط لوقف القتال على الأقل حتى موعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية  المقبلة”. وأضافت: “إذا ما أُعيد انتخاب دونالد ترامب، فمن المرجح أن تُنهي واشنطن دعمها العسكري لأوكرانيا، ما يضع بوتين في موقف أفضل، سواء من ناحية كسب الحرب مباشرة، أو فرض سلام يضع روسيا في موقف أفضل بكثير”.

واختتمت “سليت” تقريرها بالقول: “من غير المستبعد قيام الصينيين بأشياء معينة كتشجيع موسكو على العودة إلى مبادرة حبوب البحر الأسود، لأن المصالح الصينية معرضة للخطر بشكل مباشر”.

نقلا عن /مجلة “سليت” الاميركية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى