منوعات

لماذا دعا فضل شاكر على “الحريري “وبهية” والسنيورة ؟

متابعة/ عراق اوبزيرفر

استغل الفنان اللبناني فضل شاكر، يوم عرفة، لإيصال رسالة إلى رئيس الحكومة السابق سعد الحريري ووالدته بهية الحريري، وإلى رئيس الوزراء السابق فؤاد السنيورة.

وهاجم شاكر الثلاثة في تغريدة على ”تويتر“: ”إن شاء الله بهذا اليوم الفضيل يوم عرفة، اللهم شتت شمل سعد وبهية والسنيورة وفرّق جمعهم“.

2022-07-شاكر1

واتهم فضل شاكر، كُلا من سعد وبهية الحريري و“السنيورة“ بتلفيق التهم له، في الوقت الذي يتعرض لاحتجاز في مخيم ”عين الحلوة“، مشددا أنه ”يتحداهم بالإتيان بأي أدلة تدينه“، فيما وصفهم بـ“المجرمين الإرهابيين“.

وأضاف: ”بكرا بصيرو ١٨ عيد وأنا محجوز بمخيم عين الحلوي وما عامل شي، وكل التهم ضدي ملفقة وأتحدى الدوله إذا عليي أي دليل.. بس بدي قول حسبي لله ونعم الوكيل بهية الحريري وسعد الحريري والسنيورة المجرمين الإرهابية“.

2022-07-شاكر

وكان القضاء العسكري اللبناني أصدر حكما قبل نحو عامين بالسجن 22 عاما مع الأشغال الشاقة للفنان فضل شاكر؛ ”لصلته بأعمال إرهابية ودعمه مجموعة مسلحة“.

وأصدرت المحكمة العسكرية الدائمة حكمين غيابيين بحق شاكر.

وقضى الحكم الأول بالسجن 15 عاما مع الأشغال الشاقة وتجريده من حقوقه المدنية ”بجرم التدخل في أعمال الإرهاب التي اقترفها إرهابيون، مع علمه بالأمر عن طريق تقديم خدمات لوجستية لهم“.

وجاء الحكم الثاني بالسجن سبع سنوات مع تغريمه خمسة ملايين ليرة ”بجرم تمويل مجموعة أحمد الأسير المسلحة والإنفاق عليها وتأمين ثمن أسلحة وذخائر لها“.

وكان شاكر (51 عاما) اعتزل الفن نهاية العام 2012 واقترن اسمه بجماعة أحمد الأسير قبل أن يظهر من جديد ويعلن عودته للفن في 2018.

وهذه ليست المرة الأولى التي تصدر فيها أحكام بحق شاكر الذي عاقبته المحكمة من قبل بالسجن خمس سنوات في 2016، وكذلك بالسجن 15 عاما في قضية ”أحداث عبرا“ بين الجيش اللبناني وجماعة أحمد الأسير، العام 2017، لكنه حصل على حكم بالبراءة في 2018.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى