العراقامن

لمكافحة الجرائم الإلكترونية.. كردستان يعلن عن إجراءات تخص الـ”سيم كارت”

اربيل / عراق اوبزيرفر

اعلنت وزارة الداخلية في حكومة اقليم كوردستان، اليوم الثلاثاء، إلزام الشركات ووكلاء بيع شرائح الهاتف النقال تسجيلها بشكل قانوني، مبينة أن ذلك يأتي من أجل مكافحة إساءة استخدام أجهزة الاتصالات والجرائم الإلكترونية.

ونقل بيان للوزارة ورد لوكالة عراق اوبزيرفر، عن مدير عام ديوان وزارة الداخلية هيمن ميراني قوله، إنه “من خلال لجان المحافظات ومديرية التسجيل داخل الوزارة، بدأنا بتسجيل وكلاء بيع بطاقات SIM الخاصة بشركات الهاتف المحمول وشركات الانترنت”، مبينا ان “القرار يأتي من أجل أن يكون عمل الناس قانونيا وخاليا من المشاكل”.

وشدد البيان على “الجميع البدء بتسجيل هؤلاء الوكلاء داخل حدودهم، حتى يمكن محاسبتهم أمام القانون حسب الأرقام التسلسلية”.

وبحسب البيان، فإن ميراني اكد على انه “لن تدخل أي شرائح هاتفية إلى إقليم كوردستان، إلا بعد موافقة وزارة الداخلية ووفق الأرقام التسلسلية”.

ولفت البيان إلى أن “حكومة إقليم كوردستان تريد منع إساءة استخدام أجهزة الاتصالات من خلال مراقبة بيع شرائح الهاتف المحمول والإنترنت، وتسجيل أصحاب شرائح الاتصال والخطوط، وفي حالة حصول الجرائم والمخالفات يمكن العثور على المتهم مبكراً”.

وتنتشر في بعض مناطق الإقليم ظاهرة بيع شرائح الهاتف النقال بصورة غير قانونية من قبل أشخاص يمتهنون بيعها ويطلق عليهم بـ”العلوج”، فيما تعمل قوات الأمن على ملاحقتهم كونها عمليات بيع خارجة عن القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى