رئيسيةعربي ودولي

لندن.. تعرض مذيع ايراني للطعن بالسكاكين

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

تعرض مذيع إيراني يعمل في قناة معارضة لطهران إلى هجوم أثناء مغادرته منزله في لندن اليوم الجمعة، على يد مجهولين قاموا بطعنه بالسكاكين.

وأصيب بوريا زراعتي بجروح بالسكين في أجزاء متعددة من جسده وحالته مستقرة حالياً في المستشفى، وتقوم الشرطة البريطانية بالتحقيق في الهجوم، وفق ما نقلته صحيفة “تيلغراف”.

والدافع وراء الهجوم لا يزال غير واضحا وفق ما نقلت قناة “إيران انترناشيونال”.

وبوريا زراعتي، هو مقدم برنامج في قناة “إيران إنترناشيونال”انضم إلى القناة عام 2022، ويقدم برنامجًا أسبوعيًا، بعنوان “الكلام الأخير”، وهو برنامج تحليلي يتطرق لآخر مستجدات الشؤون السياسية.

تجدر الإشارة الى ان صحفيي “إيران إنترناشونال” مستهدفون من النظام الإيراني بسبب تغطيتهم للأحداث في إيران.

اذ وفرت شرطة لندن خلال الأعوام الاخيرة الحماية لمكاتب إيران إنترناشيونال، بناءً على معلومات استخباراتية موثوقة حول تهديدات حقيقية ضد اثنين من صحفييها المقيمين في لندن.

كذلك ألقت الشرطة القبض على رجل كان يراقب مكتب لندن السابق في فبراير 2023. وحكمت عليه المحكمة الجنائية المركزية في إنكلترا في ديسمبر بالسجن لمدة 3.5 سنوات بتهمة جمع معلومات عن مقر “إيران إنترناشيونال” في لندن.

واضطرت قناة “إيران إنترناشيونال” إلى نقل بثها التليفزيوني مؤقتًا من لندن إلى واشنطن، في 18 فبراير من العام الماضي، بعد التهديدات.

واستأنفت القناة بث برامجها من الاستديو الجديد الخاص بها في لندن يوم 25 سبتمبر من العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى