رياضة

لويس دي لا فوينتي يخلف لويس إنريكي في تدريب إسبانيا

أقال الاتحاد الإسباني لكرة القدم مدرب منتخبه الأول لويس إنريكي، بعد إقصاء “لا روخا” من ثمن نهائي مونديال قطر 2022 في كرة القدم أمام المغرب بركلات الترجيح، فيما أعلن تنصيب المدرب لويس دي لا فوينتي خلفا له.

وقال الاتحاد الإسباني في بيان الخميس “أبلغ الرئيس لويس روبياليس والمدير الرياضي خوسيه فرانسيسكو مولينا المدرب بالقرار”.

وتولى إنريكي (52 عاماً)، تدريب منتخب إسبانيا في 2018 وقادها لنصف نهائي كأس أوروبا الصيف الماضي ونهائي دوري الأمم الأوروبية وخسر أمام فرنسا، ما أثار انتقادات حيال أسلوب لعبه المبني على الاستحواذ العقيم.

وبعد فوز ساحق على كوستاريكا افتتاحاً 7-0 هو الأكبر في تاريخ مشاركاتها في كأس العالم، تعادلت بطلة 2010 مع ألمانيا 1-1 قبل أن تخسر أمام اليابان 1-2.

وفي ثمن النهائي، استحوذت إسبانيا الكرة أمام المغرب، بيد أنها خسرت أمامها بركلات الترجيح 0-3 بعد تعادلهما دون أهداف.

وأذ أعرب الاتحاد في بيانه عن “الشكر للويس إنريكي وطاقمه التدريبي”، أشار إلى أنه قدّم تقريراً “تقرّر فيه بدء مشروع جديد لفريق كرة القدم الإسباني، بهدف مواصلة النمو الذي تحقق في السنوات الأخيرة بفضل العمل الذي قام به إنريكي ومعاونوه”.

ولم يُشر الاتحاد إلى بديل إنريكي المحتمل، غير أن الصحافة الإسبانية تحدثت عن مرشحين محتملين هما لويس دي لا فوينتي، المدرب الحالي لمنتخب إسبانيا تحت 21 عاماً والمنتخب الأولمبي الإسباني، إلى جانب المدرب السابق لفالنسيا وإشبيلية وأتلتيك بلباو مارسيلينو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى