سياسي

مؤتمر صحفي للقنصل الإيراني في أربيل

أربيل/ عراق أوبزيرفر

أعلن القنصل الإيراني في كردستان العراق “نصر الله رشنودي” اليوم الثلاثاء، أنه سيقدم شرحاً عن الوضع الأمني في الشرق الأوسط، اليوم.

وذكر بيان للقنصلية، الايرانية :”أود اعلامكم بأن نصر الله رشنودي، القنصل العام للجمهورية الإسلامية الإيرانية في أربيل، سيجري مقابلة مع الصحفيين يوم غد الثلاثاء الساعة 9:00 صباحاً”.

وردا على الهجمات الارهابية الاخيرة التي طالت مدينتي كرمان وراسك الايرانيتين قصف حرس الثورة الاسلامية، بالصواريخ الباليستية، مقرات لجهاز الموساد الصهيوني ومقرات للارهابيين المناوئين للشعب الايراني في بعض انحاء المنطقة.

ففي البيان الاول الذي اصدره حرس الثورة الاسلامية تم الاعلان ان مقرات للتجسس وتجمعات للجماعات الارهابية المناوئة لايران في “انحاء من المنطقة” استهدفت منذ منتصف هذه الليلة بالصواريخ الباليستية لحرس الثورة وتم تدميرها، وان التفاصيل ستعلن لاحقا.

وفي البيان الثاني الصادر عن حرس الثورة الاسلامية جاء بأنه ردا على جريمتي كرمان وراسك اللتين استهدفتا الشعب الايراني تم تحديد اماكن تجمع قادة وعناصر رئيسيين للارهابيين الضالعين في العمليتين الارهابيتين الاخيرتين، وخاصة تنظيم داعش، في الاراضي المحتلة في سوريا وتم تدميرها باطلاق عدة صواريخ باليستية.

اما البيان الثالث الذي اصدره حرس الثورة الاسلامية لاحقا فقد اوضح بأن مقرا لجهاز الموساد الصهيوني تم تدميره بالصواريخ الباليستية في اقليم كردستان العراق .

وجاء في البيان ” ردا على الشرور الصهيوني الاخير في استشهاد قادة من حرس الثورة الاسلامية ومحور المقاومة ، تم استهداف وتدمير احد المقرات الرئيسية للموساد الصهيوني في اقليم كردستان العراق والذي كان مركزا للعمليات التجسسية والتخطيط للعمليات الارهابية بالمنطقة وداخل ايران على وجه الخصوص، وذلك بعد اشراف استخباري دقيق على مقرات وتحركات الكيان الصهيوني بالمنطقة.

وأكد البيان بأن العمليات الهجومية لحرس الثورة الاسلامية ستتواصل حتى الثأر لآخر قطرة دم للشهداء .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى