المحررخاص

ماذا كشفت “برقية امنية سرية” ؟..التفاصيل

بغداد/ عراق اوبزيرفر

اظهرت برقية أمنية” سرية”  اطلعت وكالة “عراق اوبزيرفر” عليها اليوم الجمعة ، تشير إلى معلومات عن عمليات اغتيال متوقعة في العاصمة بغداد.

وكانت “عراق اوبزيرفر”. قد نقلت في وقت سابق اليوم عن مصادر قولها،ان الصراع المسلح بين بعض الفصائل المسلحة المنضوية تحت لواء الاطار التنسيقي من جهة والتيار الصدري من جهة ثانية، قد تحول من علني الى سري.

واضافت هذه المصادر لعراق اوبزيرفر: ان سلسلة من الاغتيالات لقياديين من الطرفين، قد حصلت بالفعل وربما تحصل غيرها، لتدشن مرحلة جديدة من الصراع بين الجانبين.

وبعد حادثة اغتيال قيادي في سرايا السلام في البصرة، والرد عليها باغتيال عنصرين من العصائب، وكذلك اغتيالات اخرى حصلت في كربلاء، وهو المعلن على الاقل من حوادث الاغتيالات خلال الـ ٤٨ ساعة الماضية، يبدو جلياً ان صفحة جديدة من صفحات الصراع الدامي قد بدأت.

وهو ما يفسر قيام بعض الفصائل، بالتهيوء هذا الفصل الدامي، من خلال قيامها باغلاق مكاتبها في بغداد والمحافظات، حتى لا تكون صيداً سهلاً للصدريين الذين انتهجوا تكتيك حرق مكاتب خصومهم.

وبحسب المصدر، فإن هذا الاجراء الوقائي من قبل الفصائل المسلحة، لم يحل دون  ذهاب الصدريين أبعد من ذلك، من خلال مهاجمة منازل خصومهم ليدشنوا تكتيكاً جديداً، لا يتمثل فقط باغلاق مكاتب الخصوم بالقوة وبسياسة الامر الواقع، وانما ايضا افراغ المحافظات من قياديين في الفصائل اضحت تتعرض

منازلهم لاطلاق النار بشكل يكاد يكون روتينياً طيلة الايام الماضية، لاسيما في ساعات الليل.

وحذر المصدر من ان الايام المقبلة، قد تشهد حصول اغتيالات واغتيالات متبادلة في بغداد والمحافظات، لينتقل الصراع الدموي من بعده العلني الى السري.

نص البرقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى