منوعات

ماكدونالدز تواجه الخسارة لأول مرة منذ 4 سنوات: حملات المقاطعة تُعرقل مسارها

الولايات المتحدة الأمريكية/ وكالات الأنباء

فشلت شركة “ماكدونالدز” الأمريكية في تحقيق هدف مبيعاتها الرئيسي، حيث شهدت تراجعًا ملحوظًا في مبيعاتها بسبب حملات مقاطعة واسعة النطاق من قبل العملاء.

وتُعزى هذه المقاطعة إلى موقف الشركة الداعم لإسرائيل في حربها على قطاع غزة، مما أثار غضبًا واسعًا لدى الكثير من الناس حول العالم.

وأعلنت الشركة عن تكبدها أول خسارة فصلية في المبيعات منذ ما يقرب من أربع سنوات، وذلك بسبب ضعف النمو في قسم الأعمال الدولية (أي المبيعات خارج الولايات المتحدة).

وكان رئيس “ماكدونالدز” قد اعترف سابقًا بتأثير الحرب في غزة على المبيعات، لكنه حاول التخفيف من وطأة الأمر بإلقاء اللوم على “المعلومات المضللة”.

وانخفضت أسهم ماكدونالدز بنحو 4 في المئة بعد الإعلان عن نتائج المبيعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى