رياضة

ما حقيقة تلقي ميسي خسارة جديدة بثمانية أهداف مع إنتر ميامي؟

كاليفورنيا/ متابعة عراق أوبزيرفر

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي منشورات مفبركة تزعم تلقي فريق إنتر ميامي الأمريكي، الذي يلعب ضمن صفوفه النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، خسارة ثقيلة أمام منافسه مونتيري المكسيكيّ بنتيجة 2-8، قائلين إنها الهزيمة الثانية في تاريخ ميسي بنتيجة ثمانية أهداف.

وتم وضع صورة ميسي وهو يبدو حزينا على الصورة وغير مصدق النتيجة الثقيلة.

وأشارت التعليقات المرافقة للمنشور إلى أن ميسي أصبح “أوّل لاعب في التاريخ يُهزم بنتيجة 8 مع فريقين”، في إشارة إلى خسارته السابقة عندما كان يلعب في صفوف برشلونة الإسباني أمام بايرن ميونخ الألمانيّ عام 2020 بنتيجة 8-2.

ولكن بالتأكيد الصورة مزيفة تماما، لأن مواجهة إنتر ميامي ومونتيري لم تلعب بعد، كما أن هناك شكا في مشاركة ميسي باللقاء من الأساس؛ إذ عاد أمس للتدريبات بعد فترة غياب بسبب الإصابة.

ويستقبل الفريق الأمريكي نظيره المكسيكي، فجر الخميس، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال الكونكاكاف، قبل أن يذهب للمكسيك في الأسبوع التالي مباشرة لخوض مباراة حسم المتأهل للمربع الذهبي.

وتنطلق المباراة في تمام الثالثة صباحا بتوقيت بغداد.

إنتر ميامي تجاوز ناشفيل في ثمن النهائي بعد تعادل بهدفين لمثلهما خارج الديار والفوز 3-1 في الإياب.

وأشارت التقارير الصحفية إلى جاهزية ميسي لخوض مواجهة مونتيري مع توقع بأن يبدأ المباراة على مقاعد البدلاء.

يذكر أن ميسي انضم لصفوف إنتر ميامي قادماً من باريس سان جيرمان الفرنسي عام 2023، ويتواجد بجانبه في الفريق زملاؤه السابقون في برشلونة الإسباني: الأوروغوياني لويس سواريس والإسبانيان سيرجيو بوسكيتس وجوردي ألبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى