رئيسيةعربي ودولي

مباحثات لتوسيع التعاون العسكري العراقي الأميركي

متابعة/عراق اوبزيرفر
بحثت مساعدة وزير الدفاع الأميركي لشؤون الأمن الدولي في بغداد الاربعاء مع مع كبار القادة العسكريين تعزيز التعاون الدفاعي بين البلدين ووقعت مذكرة تفاهم لدعم عسكري لقوات البيشمركة الكردية.

وقالت السفارة الأميركية في بغداد ان مساعدة وزير الدفاع الأميركي لشؤون الأمن الدولي سيليست والاندر اكدت خلال اجتماعات في بغداد مع وزير الدفاع جمعة عناد وكبار القادة العسكريين على أهمية الشراكة في مجال الدفاع بين الولايات المتحدة والعراق استناداً الى اتفاقية الإطار الاستراتيجي بين البلدين لعام 2008.. مشيرة الى ان الولايات المتحدة تبقى ملتزمة بتعزيز قدرات العراق الدفاعية وتقديم المساعدة الأمنية كجزء من تعاون أوسع بما يعود بالنفع على جميع العراقيين وتعزيز سيادة البلد واستقراره وأمنه”.

وأضافت السفارة في بيان صحافي تابعته وكالة عراق اوبزيرفر، أكدت الولايات المتحدة انتقال المهمة بالشراكة مع حكومة العراق لدعم القوات الأمنية العراقية من خلال التدريب والاستشارات وتقديم المساعدات المختلفة وتبادل المعلومات الاستخباراتية في الوقت التي تقود فيه الحكومة العراقية القتال ضد داعش”.

رئيس حكومة إقليم كردستان العراق مسرور بارزاني خلال مباحثاته في اربيل الاربعاء 21 أيلول\سبتمبر 2022 مع مساعدة وزير الدفاع الاميركي سيليست والاندر(مكتبه)

وأكدت ان “القوات الأميركية قد غادرت دورها القتالي في العراق في كانون الأول ديسمبر عام 2021، بينما بقيت القوات المكلفة بمهمات تقديم الاستشارات والمساعدة والتمكين في العراق بدعوة من الحكومة العراقية”.

يشار الى ان اتفاقية الاطار الاستراتيجي العراقية الاميركية الموقعة عام 2008 هي اتفاقية أمنية بين حكومتي البلدين تضمنت تحديد الأحكام والمتطلبات الرئيسة التي تنظم الوجود المؤقت للقوات العسكرية الاميركية في العراق وأنشطتها فيه وانسحابها من البلاد.

شراكة طويلة الامد

وأشارت الى أن “سيليست والاندر التقت بوزير الدفاع العراقي جمعة عناد سعدون ورئيس الأركان الفريق اول الركن عبدالأمير يار الله ومستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي في بغداد حيث شددت على الشراكة طويلة الأمد بين الولايات المتحدة والعراق فيما اكد القادة العراقيين التزامهم المتبادل ببناء القدرة العملياتية للقوات الأمنية العراقية، وقوات البيشمركة بهدف مواصلة عمليات مكافحة الإرهاب لضمان الهزيمة الدائمة لتنظيم داعش”.

ونوهت السفارة الى ان سيليست والاندر ناقشت خلال هذه الاجتماعات فرص توسيع التعاون الدفاعي بين الولايات المتحدة والعراق بما لا يقتصر فقط على عمليات مكافحة الإرهاب وذلك لمواجهة التهديدات الناشئة وزيادة التعاون والعمل البيني المتبادل”.

وقد أعربت المسؤولة العسكرية الاميركية عن “تقديرها لجهود العراق المستمرة لإعادة توطين معتقلو داعش لمقاضاتهم وإعادة دمج النازحين من أصل عراقي من شمال شرق سوريا”. وقالت “يشرفني أن أكون هنا اليوم في بغداد لمناقشة الشراكة في مجال الدفاع بين الولايات المتحدة والعراق والتشاور مع نظرائي العراقيين بشأن فرص توسيع تعاوننا الأمني لدعم المصالح المشتركة”.

مذكرة تفاهم لدعم أميركي لقوات البيشمركة

وشهدت مدينة أربيل عاصمة اقليم كردستان العراق اليوم توقيع مذكرة تفاهم تهدف الى استمرار دعم وزارة الدفاع الأميركية لقوات البيشمركة التابعة للاقليم في عملياتها لهزيمة داعش.

فقد بحث رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني الأربعاء مع مساعدة وزير الدفاع الأمريكي لشؤون الأمن الدولي سيليست والاندر سبل تعزيز العلاقات بين إقليم كردستان والولايات المتحدة ومناقشة مذكرة التفاهم بين الجانبين حول مواصلة دعم البيشمركة والتنسيق العسكري والأمني بين الطرفين.

وأثنى رئيس الحكومة على الدعم الأميركي لقوات البيشمركة ولا سيما في التصدي للإرهاب وداعش الإرهابي .. مشيراً إلى الأهمية التي تحملها مذكرة التفاهم بين الجانبين مجددا رغبة حكومة إقليم كردستان في النهوض بالعلاقات الشاملة مع الولايات المتحدة.

ومن جانبها عبّرت مساعدة وزير الدفاع الأميركي عن ارتياحها لزيارة إلاقليم وقالت “يشرفني أن أكون هنا اليوم لتوقيع مذكرة التفاهم التي تمثل علامة فارقة في العلاقات بين إقليم كوردستان والولايات المتحدة” كما نقل عنها بيان رسمي لحكومة الاقليم.

وشغلت الإصلاحات في التشكيلة الوزارية التاسعة، وبالأخص الإصلاحات القائمة في وزارة البيشمركة، وأهمية الحل الجذري والدستوري للمشاكل العالقة بين حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية في بغداد جانباً من محاور الاجتماع الذي حضرته السفيرة الأميركية لدى العراق ألينا رومانوسكي، والقنصل العام الأميركي لدى إقليم كوردستان إيرفين هيكس.

يشار الى ان العراق كان قد أعلن في كانون الأول ديسمبر عام 2017 تحرير كامل أراضيه من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي بعد حوالي 3 أعوام ونصف العام من المعارك التي حسمت بتحقق النصر لصالح القوات العراقية في أكثر من ثلث مساحة البلاد احتلها التنظيم في يونيو حزيران عام 2014 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى