العراقالمحرررئيسية

متحف ألماني يحجب بوابة عشتار البابلية عن العرض لمدة 4 سنوات

برلين/ عراق أوبزيرفر

بشكل مفاجئ، أعلنت كل من مؤسسة التراث الثقافي البروسي والمكتب الاتحادي للبناء والتخطيط الإقليمي إغلاق متحف بيرغامون في برلين، وهو أحد أشهر وأكثر المتاحف المحببة للزوار بألمانيا، لمدة أربع سنوات تقريبا بسبب أعمال تجديد شاملة.

وجدير بالذكر أن مؤسسة التراث الثقافي البروسي هي المسؤولة عن متحف بيرغامون، أما المكتب الاتحادي للبناء والتخطيط الإقليمي فهو من ينفذ أعمال التجديد الخاصة بالمتحف.

وسمي المتحف على اسم أشهر معالمه، “مذبح بيرغامون”، الذي يعود إلى القرن الثاني قبل الميلاد، في فترة حكم يومينس الثاني، أحد ملوك بيرغامون (أيضا: بيرغاموم) الأقوياء، الذين أنشأوا مدينة ثقافية، بنيت على غرار أثينا القديمة، وتقع الآن في غرب تركيا.

ويشكل المتحف، الذي تم بناؤه خلال الفترة بين عامي 1910 و 1930، الجزء الأكبر من جزيرة المتاحف في قلب العاصمة الألمانية. وتضم جزيرة المتاحف خمسة متاحف تاريخية، وصنفتها اليونسكو كموقع تراث عالمي منذ عام 1999 بسبب أهميتها الخاصة.

ويضم متحف بيرغامون مجموعة من الآثار القديمة، ويجتذب، مع متحفي الشرق الأدنى والفن الإسلامي، أكثر من مليون زائر كل عام. وفي العام الذي سبق جائحة كورونا، زار المتحف 804 آلاف زائر، على الرغم من مرحلة الإغلاق الأولى بسبب أعمال التجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى