رئيسيةعربي ودولي

مجلس الأمن يُعفي نجل القذافي من حظر السفر

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

أعلنت لجنة الجزاءات التابعة لمجلس الأمن الدولي إعفاء نجل معمر القذافي من حظر السفر المفروض عليه لمدة ستة أشهر؛ “لأسباب إنسانية”.

وقالت اللجنة في قرار نشرته أمس إنه يجوز لمحمد القذافي خلال هذه الفترة السفر دون قيود، لأغراض إنسانية.

لكن قرار لجنة الجزاءات الأممية اشترط على نجل القذافي إعلامها قبل سفره أو خلال شهر واحد بعد السفر، بحسب بيان منشور على الموقع الإلكتروني لمجلس الأمن.

ونصّ القرار على أنه “يتعين على أي دولة تسمح له بالسفر إلى أراضيها أو عبرها إخطار لجنة الجزاءات كتابيا في غضون 48 ساعة بعد وصوله أو المرور داخل أراضيها، مع الإشارة إلى تاريخ الدخول ومدة الإقامة المتوقعة”.

ولم يوضح القرار “الأسباب الإنسانية” التي برر بها الرفع المؤقت لاسم نجل القذافي من قوائم حظر السفر، واكتفى بالإشارة إلى حقه في تمديد الإعفاء أو تجديده “إذا اقتضت الظروف ذلك”، مع الأخذ في الاعتبار مستوى المعلومات المقدمة بهذا الخصوص.

وكانت لجنة الجزاءات قد وافقت في يونيو وديسمبر من العام 2021 على تجديد منح محمد معمر القذافي وعائشة معمر القذافي وصفية فركاش، (أرملة معمر القذافي)، إعفاءً من حظر السفر لأسباب إنسانية صالحًا لمدة ستة أشهر.

وفي أكتوبر الماضي، وافقت لجنة العقوبات على رفع اسم عائشة القذافي من قوائم حظر السفر، مع إبقائها ضمن قوائم العقوبات الخاصة بتجميد الأصول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى