عربي ودولي

مجلس سان فرانسيسكو يقر دعوة لوقف إطلاق النار في غزة

سانفرانسيسكو / وكالات انباء

أصدر مجلس المشرفين في سان فرانسيسكو قرارا يدعو إلى وقف دائم لإطلاق النار في غزة، وذلك وسط هتافات ناشطين احتشدوا في قاعة المجلس دعما للقضية الفلسطينية.

وحسب ما أفادت صحيفة “سي بي إس نيوز”، فقد وافق المجلس أمس الثلاثاء على القرار بصيغته المعدلة بأغلبية 8 أعضاء مقابل 3 من الأعضاء صوتوا ضده.

وبالإضافة إلى الدعوة لوقف إطلاق النار، يدين القرار أيضا الخطابات والهجمات المعادية للسامية والمعادية للفلسطينيين والمعادية للإسلام، فضلاً عن الدعوات لتقديم المساعدات الإنسانية في المنطقة وإطلاق سراح الرهائن وإدانة الهجمات على المدنيين، والتوصل إلى حل لسلام عادل ودائم يحاسب جميع الأطراف.
كما يدعو القرار -الذي قدمه رئيس مجلس المشرفين آرون بيسكين- الكونغرس وإدارة الرئيس الأميركي جو بايدن إلى فعل الشيء نفسه.

ووفق الصحيفة، فإن “سان فرانسيسكو تعد أكبر مدينة أميركية تصدر قرارا يدعو إلى وقف إطلاق النار في قطاع غزة”.

وبعد الموافقة على الاقتراح، قالت المديرة التنفيذية للمركز العربي للموارد والتنظيم والأستاذة بكلية الدراسات العرقية بجامعة ولاية سان فرانسيسكو لارا كسواني: “نحن ممتنون لجميع المشرفين الذين دافعوا عن هذه القضية، واعتبروها مسألة حاسمة واستمعوا إلى ناخبيهم الذين يواجهون عنف الكراهية”. وأضافت أنه “رغم افتقار القرار إلى السلطة القانونية للتأثير على الشؤون الدولية، فإن تبنيه يعتبر بمثابة تعبير مدني عن دعم جهود السلام”.

وقال الناشط وسيم الحاج: “القرار يحمل أهمية رمزية رغم علمنا أنه لا يؤثر بشكل مباشر في السياسات الدولية”.

وأثناء مناقشة القرار بكى عضو مجلس المشرفين دين بريستون قائلا: “هذا الصباح فقط أبلغني صديق أميركي من أصل فلسطيني يعيش هنا في سان فرانسيسكو أن 7 من عائلته قتلوا بين عشية وضحاها هذا الصباح، بخلاف قتل ما لا يقل عن 100 شخص آخر من أقاربه منذ 7 أكتوبر”.

المصدر: قناة الجزيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى