رياضة

مدرب إشبيليه: إقامة المونديال في قطر “من أجل المال” فقط

انتقد الأرجنتيني خورخي سامباولي، مدرب إشبيلية الاسباني، اليوم الثلاثاء بطولة كأس العالم التي تنطلق في قطر الشهر الحالي، ما سيتسبب بتوقف الدوريات المحلية لمدة شهر، معتبرًا أن الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا “فعل كل شيء من أجل المال والأعمال”.

قال خلال المؤتمر الصحافي على هامش مباراة فريقه ضد ضيفه ريال سوسييداد في الدوري الاربعاء “الآن لا يحق لأحد أن يشتكي، لأنه كان ينبغي تسوية ذلك منذ فترة طويلة”.

وتابع “قرر فيفا إقامتها (كأس العالم) في مكان لا يجب أن نلعب فيه، وفي تواريخ لا يجب أن نلعب فيها. وقد فعلوا كل ذلك من أجل المال والأعمال”.

وأضاف “لذلك سنقبل هذا الامر ونمضي قدمًا. لا يمكن أن تكون هناك شكاوى، كان ينبغي أن تتقدم سابقًا. نظرًا لأنها عمل تجاري كبير، يُترك كل شيء آخر جانبًا.  يدفع الثمن أشخاص آخرون، أشخاص يُعتبرون ذات مستوى أقل”.

واعتبر مدرب الأرجنتين السابق أن إقامة كأس العالم في منتصف الموسم قد تؤثر على أداء اللاعبين الذين سيذهبون إلى قطر.

وتابع “ستتم مراقبة بعض لاعبي كرة القدم، ليس من زاوية العين، ولكن بكلتا العينين من قبل العالم بأسره. لا مفر من كأس العالم هذه…إنها مسألة صعبة للجميع، ليس فقط لإشبيلية، ولكن للعديد من الفرق”.

يحتل الفريق الاندلسي المركز السابع عشر، بفارق الاهداف فقط عن أول مراكز الهبوط.

أضاف مدرب مرسيليا الفنسي السابق “في الحالة التي نحن فيها، بالنسبة لنا، مباراة الأربعاء هي نهائي كأس العالم. من الخطأ الاعتقاد بأنها مباراة لتوديع اللاعبين الذين سيلعبون في كأس العالم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى