رئيسيةعربي ودولي

مسؤولة أمريكية تستقيل وتقول: بايدن شريك إسرائيل بالفظائع

واشنطن/ متابعة عراق اوبزيرفر

أكدت أنيل شايلين أن استقالتها من منصبها في وزارة الخارجية الأمريكية جاءت احتجاجا على العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة، وقالت إن إدراة الرئيس الأمريكي جو بايدن “تساعد إسرائيل على ارتكاب الفظائع”.

وفي مقابلة مع قناة “CNN” الأمريكية، أضافت شايلين، وهي مسؤولة الشؤون الخارجية في مكتب الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل في الوزارة، أنه “مع وضوح ما ستكون عليه سياسة الولايات المتحدة فيما يتعلق بتمكين العمليات العسكرية الجارية في غزة، فضلاً عن الاستخدام المتعمد للتجويع كسلاح، حاولت الاحتجاج من خلال برقيات ومراسلات داخلية، والحديث مع المشرفين، لكن دون تأثير”.

وأوضحت: “كنت سأستقيل في البداية بهدوء، ولم أرغب في أن أكون جزءا من هذه الحكومة بعد الآن، وعندما بدأت في إخبار زملائي، قال العديد منهم إنهم يتفهمون موقفي لكنهم لا يستطيعون تقديم الاستقالة، ولذلك قررت أنني سوف أمضي قدمًا وأعلن عن ذلك”.

تغيير بسيط

كما علقت شايلين على تحول الموقف الأمريكي مؤخرًا، قائلة: “من المشجع أننا بدأنا نرى درجة معينة من التحول، ولكن في الوقت الحاضر، لم يحدث أي فرق تقريبًا في حياة الأشخاص الذين يتضورون جوعًا ويتعرضون للقصف داخل غزة، حتى الأشياء مثل استعداد الولايات المتحدة للامتناع عن التصويت في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يعتبر مهمًا”.

وأوضحت أن إسرائيل تنتهك القوانين الأمريكية المتعلقة بتقديم المساعدات الخارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى