اقتصادالعراقالمحرررئيسية

مستشار السوداني يقترح تمويلاً لموازنة الرعاية الاجتماعية

بغداد / عراق أوبزيرفر

شدد المستشار المالي لرئيس الوزراء، مظهر محمد صالح، اليوم السبت، على ضرورة تحويل الإنفاق الاجتماعي الى مصادر تمويل مستدامة غير ريعية، فيما اقترح تمويل ميزانية الرعاية الاجتماعية من أموال رسوم الهاتف النقال والانترنت ونشاطات تتعلق بالجانب الترفيهي.

وقال صالح إن “السياسة المالية المتعلقة بالإنفاق الاجتماعي تحتوي على مسألتين، الأولى الإنفاق بأولوية لتوفير تمويل الحماية الاجتماعية لأكثر الفئات انكسارا وهشاشة في المجتمع من بين صفوف فقراء الناس ولاسيما الأسر التي تضم النساء الأرامل والأيتام وكبار السن من المرضى وذوي الاحتياجات الخاصة وغيرهم”.

وأضاف، أن” المسألة الثانية  تتعلق بان الإنفاق الاجتماعي الذي يستهدف الفقراء ينبغي ان لا يرتكز في مصادر تمويل هكذا نشاطات على المورد النفطي الريعي وتقلب مصادره دون توافر مصادر تمويل متنوعة مستدامة من القطاعات الاقتصادية الأخرى المولدة للدخل”.

وأشار إلى أنه” من الضروري وعلى سبيل المثال ان تحول رسوم الهاتف النقال او الانترنيت ومراكز التجميل ومراكز الترفيه والسفر والضرائب المفروضة على السلع الكمالية وغيرها من النشاطات المتعلقة بالاستهلاك الترفيهي الى ميزانية الرعاية الاجتماعية “، لافتا الى ان” ذلك يتطلب سياسة مالية محكمة في (تحصيل الرسوم والضرائب ذات الغرض الإنفاقي الاجتماعي الخاص المباشر) وتوجيه التحصيل نحو صناديق الرعاية الاجتماعية بما في ذلك قبول التبرعات الطوعية والصدقات وغيرها”.

وبين صالح، أن” السياسة المالية الجديدة المشجعة للتكافل والرعاية الإنسانية والاجتماعية تعتمد على التنوع في مصادر الدخل بغية استدامة تمويل نشاطاتها الاجتماعية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى