العراق

مستشار حكومي يكشف تفاصيل منح قروض مبادرة ريادة 

بغداد/ عراق اوبزيرفر 

أعلن رئيس فريق مبادرة ريادة، حسين فلامرز، اليوم الجمعة، عن تفاصيل منح القروض وآلية متابعة تنفيذ المشاريع، وكشف عن إطلاق مبادرتين جديدتين.

وأكد فلامرز أن “مبادرة ريادة أصبحت اليوم جزءاً من حياة المواطن العراقي، خصوصا الشباب وطلبة الجامعات”، مشيراً إلى أن “مصرف الرشيد أطلق قروضه منذ بداية أيار الماضي ويواصل دعمه للمقترضين عبر منظومته الإلكترونية، وهو أمر مشجع جداً”.

وأضاف فلامرز أن “فريق ريادة يعقد لقاءات أسبوعية لمعالجة التحديات التي تواجه المشاركين، من بينها المشاكل المتعلقة بالتطبيق، ونحن نسعى لحلها”. وأوضح أن “الفئات المستهدفة تتغير باستمرار تبعاً لتطورات مشروع ريادة، حيث كانت لدينا فئات مسجلة تحولت إلى متدربة ثم مقترضة، واليوم تعتبر القروض الملف الأساسي الذي يشغل كل وقتنا”.

وأشار فلامرز إلى أن “القروض تتراوح بين مليون إلى عشرين مليون دينار حسب الجدوى الاقتصادية للمشروع. ويتم قبول الطلبات التي تستوفي الجدوى الاقتصادية، وفي حال تجاوز المبلغ المحدد يتم رفض الطلب بشكل مؤقت لحين إعادة التقديم”.

وفيما يخص متابعة المشاريع التي تم قبول طلبات الاقتراض بشأنها، أوضح فلامرز أن “هناك فرقاً تابعة لفريق ريادة تراقب مراحل تنفيذ المشروع ابتداءً من التأسيس، ويمنح المستفيد فترة 3 أشهر للبدء بالمشروع وبعدها يجب أن يبدأ بتسديد القرض. في حال حدوث تلكؤ طويل، يطلب منه إعادة القرض مع غرامة تصل إلى 10٪ من قيمته”.

وكشف فلامرز أن “عدد الطلبات المستوفية للشروط بلغ ألفي طلب، وقد منحنا قروضاً لـ 500 منها، مما أسفر عن ولادة أكثر من ألفي فرصة عمل. نحن نتواصل مع المستفيدين لضمان نجاح مشاريعهم”.

وفي ختام تصريحه، كشف فلامرز عن مبادرات جديدة في المستقبل تشمل مجالات الزراعة والتكنولوجيا، مشيراً إلى أنها ستكون إلكترونية، مما سيساهم في تخصص المشاريع ومنح الشباب قروضاً تتناسب مع أنواع المشاريع وتخصصاتها. وأكد حرص الفريق على دعم وإنجاح جميع المشاريع التي يتم منحها قروضاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى