عربي ودولي

مستشفى شهداء الأقصى مجبر على المفاضلة بين مرضاه

بغداد / متابعات عراق اوبزيرفر

قال مدير مستشفى شهداء الأقصى الدكتور إياد أبو زاهر للجزيرة إن المستشفى يعيش أزمة حقيقية ولا يستطيع تقديم الخدمات بسبب أعداد الجرحى الكبيرة.

وأضاف أبو زاهر أن الطاقم الطبي مجبر على المفاضلة بين مرضاه، وهناك شح كبير في المواد الطبية.

وأوضح أن السعة السريرية في المستشفى زات بنسبة 1000% بسبب الأعداد الكبيرة من المصابين رغم قلة الأدوية وإنهاك الطواقم الطبية.

وقال أبو زاهر إن المساعدات التي دخلت من معبر رفح لا تكفي المشفى لـ”يوم أو يومين”، مشيرا إلى أن الكثير من الجرحى بحاجة ماسة للسفر للخارج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى