رئيسيةعربي ودولي

مصادر دولية: الموساد ساعد في هروب رئيس الاستخبارات السوري السابق

بغداد / عراق أوبزيرفر

كشفت مصادر دولية، الإثنين، أن جهاز الموساد الإسرائيلي ساهم في عملية هروب رئيس جهاز الاستخبارات السوري السابق خالد الحلبي إلى النمسا.

وذكرت المصادر أن أن”العملية شاركت فيها أجهزة المخابرات الفرنسية والنمساوية إضافة إلى الموساد، منذ بدايتها وحتى نهايتها”.

وقالت إن “الحلبي فتح خطوط تواصل مع جهاز المخابرات الفرنسي في إحدى الدول العربية منذ عام 2013 ثم انتقل إلى فرنسا بشكل سري”.

وأوضحت أن “الحلبي قدم طلب لجوء سياسي في فرنسا، واتضح لاحقاً أن وجوده في فرنسا سيشكل ارتباكاً للحكومة، وعلى إثرها رُفِض طلبه”.

وأكدت المصادر أن “جهاز الموساد تدخل بعد ذلك بالتدخل لدى المخابرات النمساوية وجرت بينهما مفاوضات حول نقله إلى النمسا ومنح الحلبي اللجوء السياسي، وحصلت بعد ذلك الموافقة ودخل إلى النمسا عن طريق ألمانيا عام 2015 وكان جهاز المخابرات النمساوي تحت ضغط سياسي شديد في تلك الفترة”.

والحلبي الذي يحمل رتبة عميدٍ، شغل منصب مدير مخابرات النظام في الرقة للفترة ما بين 2009-2013، ويواجه دعاوى قضائيةً بارتكاب جرائم ضد الإنسانية؛ لارتباطه بتعذيب سجناء وقتلهم وانتهاكهم جنسياً، وفق تقاريرَ صحفيةٍ في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى