رياضة

مصادفة بعد 14 عاما.. صورة نادرة تجمع الركراكي وأوليفييه جيرو

صورة نادرة لمدرب المنتخب الوطني المغربي وليد الركراكي ونجم خط الهجوم الفرنسي أوليفييه جيرو تعود إلى العام 2008 عندما كانا يلعبان جنبا إلى جنب في فريق غرينوبل بدوري الدرجة الثانية الفرنسي.

المصادفة أن الركراكي وجيرو سيتقابلان في نصف نهائي كأس العالم 2022 لكرة القدم، التي تستضيفها قطر هذه الأيام، وذلك بعد تأهل المنتخبين لهذا الدور.

غير أن الأول تأهل بوصفه مدربا لمنتخب أسود الأطلس، في حين أن الثاني تأهل كأحد أبرز مهاجمي منتخب الديوك.

هل كان يتخيل الطرفان بأن يتواجها بهذه الطريقة بعد 14 عاما؟!

 ولا يمكن القول إن أي شخص كان يمكنه أن يتنبأ أو يتوقع أن يلتقي ممثلان عن فريق “غرينوبل”، ذلك الفريق المغمور، بحسب ما ذكرت صحيفة “لو دوفيني ليبري” الفرنسية.

وها قد عاد اللاعبان الشابان سابقا، ليلتقيا حيث أصبح الركراكي أول مدرب يساعد في تأهل منتخب المغرب إلى نصف نهائي المونديال لأول مرة في تاريخه، ولأول مرة في تاريخ المنتخبات العربية والأفريقية على السواء، في حين عاد الثاني بعد أن اصبح هداف منتخب الديوك التاريخي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى