المحرررئيسية

مصدر يوضح حقيقة ما نشر من كتب حكومية تتعلق بقضية تسريب الاسئلة

بغداد/ عراق اوبزيرفر

اكد تقارير مسربة، الى ان الكتاب الصادر عن رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي المرقم (٢٢٩٢٧٥٥/٣٠١٦) في ٢٠٢٢/٦/٨ تم الغاء العمل به، بعد تقديم تفسيراً فنياً عن تداعيات تنفيذ الفقرة الثانية بالكتاب المشار اليه اعلاه، والتي تنص على “سحب يد كل من رئيس وأعضاء اللجنة الدائمة للامتحانات العامة والسيد (قاسم العكيلي) مدير عام تربيـة الرصافة الثانيـة الـذي تشير المعلومـات الـى حـدوث تسريب الأسـئلـة مـن دائرتـه واحالتهم الى التحقيق، ولحين انجاز اللجنة التحقيقية المشكلة لهذا الغرض اعمالها”.

وبينت : التفسير المقدم من قبل مختصين ان تنفيذ هذه الفقرة تعني الغاء الامتحانات بالكامل وبطلان الاسئلة التي وضعت من قبلها ولا يمكن اجراء الامتحانات لحين اختيار لجنة دائمة عامة جديدة وتثبيتها وهذا ما يتطلب وقت كبير واجراءات متعددة وآليات شبه معقدة في الوقت الراهن.

وعلى ضوء ذلك تم الغاء الكتاب على الفور، واستبداله بآخر بالعدد ( ٢٢٩٢٧٥٧/٣٠١٦) في ٢٠٢٢/٦/١١، يوجه بمعاقبة اللجنة الفرعية في الرصافة الثانية، واستناداً على ذلك اصدر وزير التربية علي حميد الدليمي كتاباً يوجه فيه بسحب يد كل من رئيس واعضاء اللجنة (الفرعية) للامتحانات العامة(٢٠٢١-٢٠٢٢) في المديرية العامة لتربية محافظة بغداد / الرصافة الثانية والسيد (قاسم العكيلي) مدير عام تربية الرصافة الثانية.

وبين مصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته، ان مدير عام المناهج رياض العمري كلف بالإشراف العام على اللجنة الفرعية للامتحانات في تربية الرصافة الثانية بعد سحب يد مدير عام المديرية العامة لتربية محافظة بغداد/ الرصافة الثانية، موضحاً ان ما نشر عبر وسائل الاعلام بأن قاسم العكيلي يصدر امراً اداري بتوقيعه بتاريخ ٢٠٢٢/٦/١٣ غير صحيح وهو كتاب مزور ولا صحة له، يراد منه تضليل الحقائق ونشر الفوضى بصورة اكبر.

فيما تساءل :عن كيفية تسريب كتاب (سري وعلى الفور) ملغى العمل به صادر عن رئيس مجلس الوزراء لم تمض ساعات على اصداره والغاءه، ولم يتم محاسبة من قام بهذا الفعل؟، مشدداً أليس من المفترض أن يطبق القانون على الجميع كما طبق على المتسببين بتسريب الاسئلة الوزارية؟.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى