رئيسيةعربي ودولي

معتذراً عن الخطأ.. الجيش السوداني يؤكد مقتل دبلوماسي مصري في الخرطوم

الخرطوم/ متابعات عراق أوبزيرفر

 اعتذر الجيش السوداني لمصر رسمياً؛ بسبب ما وصفه بـ “الخطأ” في إعلان وفاة مسؤول عسكري في السفارة المصرية بالعاصمة الخرطوم، فيما صحح هوية القتيل.

وأعلن الجيش السوداني في وقت سابق مقتل مساعد الملحق العسكري في السفارة المصرية، بنيران قوات الدعم السريع المتحاربة معه، إلا أن الخارجية المصرية نفت ذلك رسمياً.

من جانبها، أكدت قوات الدعم السريع، في بيان لها، عدم صحة ما تم نشره بشأن مقتل المسؤول العسكري المصري بنيران عناصرها، مؤكدة أنه تم التواصل مع الجانب المصري بهذا الشأن وتأكد عدم صحته.

ونشر الجيش السوداني بياناً لاحقاً جاء فيه: “بالإشارة لبياننا الصادر بشأن مقتل مساعد الملحق العسكري للسفارة المصرية بالخرطوم بنيران المليشيا المتمردة عصر اليوم، نوضح أن الوظيفة الصحيحة له هي (مساعد الملحق الإداري للسفارة المصرية بالخرطوم) وليس كما ورد بالبيان السابق عن مساعد الملحق العسكري، يستقل العربة فورتشنر باللوحة ١٣٢ هيئة دبلوماسية الاسم بالكامل محمد حسين محمد القراوي وليس محمد الحسين محمد القراوي”.

وختم البيان بالقول: “نعتذر للخطأ غير المقصود في الاسم والوظيفة ونكرر تعازينا لأعضاء البعثة والشعب المصري الشقيق”.

من جهتها، نعت الخارجية المصرية، في بيان لها، محمد الغراوي مساعد الملحق الإداري بسفارتها في الخرطوم، واصفة إياه بـ “شهيد الواجب”.

وقالت الخارجية في بيانها إن الغراوي قتل “خلال توجهه من منزله إلى مقر السفارة لمتابعة إجراءات الإجلاء الخاصة بالمواطنين المصريين في السودان”.

وأكدت الخارجية أن “البعثة المصرية في السودان سوف تستمر في تحمل مسؤوليتها في متابعة مهام إجلاء المواطنين المصريين من السودان، وتأمين عودتهم لأرض الوطن بسلام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى