آراء

“معركة سياسية مؤجلة”

كتاب الميزان يكتب لـ عراق اوبزيرفر

“معركة سياسية مؤجلة”

بقلم: كتاب الميزان

في اليومين الماضيين أعلن رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني عدم خوضه في الانتخابات المحلية المقبلة، ومن وجهة النظر التي أبداها في مسيرته الحالية، فهو يريد أن يركز على تنفيذ البرنامج الحكومي وعلى المنهاج الحكومي، فضلًا عن تنفيذ المشاريع والوعود التي قطعها للسلطة التشريعية للبرلمان وللشعب العراقي.

السوداني لا يريد أن يُعجل بالمعركة السياسية والمنافسة السياسية مع حلفائه في الإطار التنسيقي، وهو يحاول على قدر الامكان أن يؤجل هذه الخصومة إلى الانتخابات البرلمانية، باعتبار أن هذه ليست ضمن اولوياته الانتخابات المحلية، كما أن ودخوله بهذا المعترك وبهذه المنافسة قد يصنع له خصوم جدد في الإطار التنسيقي، لهذا هو يريد أن يركز على قضايا جوهرية تخص الحكومة ولا يريد الدخول في صراعات سياسية، ولكن في النهاية سيدخل في هذه المنافسة البرلمانية المقبلة.

اما في سياق وجود ضغوطات على السوداني حول عدم مشاركته في الانتخابات المقبلة .. فمن هذا المنطلق إنَّ قراءة الأخير جيدة حول المشاركة، إذ كانت رسالة اطمئنان لشركائه في الحكومة وفي التحالف، ولهذا موضوع المشاركة في الانتخابات قد يأخذه بعيدًا عن إدارة الكابينة الوزارية وعن إدارة منصب رئاسة الوزراء، لكن شئنا أم أبينا هو جزء من التحالف ولا يستطيع ان يخرج عن هذه التفاهمات والتحالفات، لكون الأخير هو الذي أعطى السوداني الثقة لتسنم هذا المنصب، وبالنتيجة فأنَّ هذه التفاهمات السياسية سيكون لها الأولوية وكلمة الفصل سواء إذا قرر المشاركة والعكس صحيح.

بالنتيجة السوداني جزء من هذه المنظومة ودائرة التحالفات السياسية ومن الممكن ان يكون هناك اتفاق او لا يخلو قرار عدم المشاركة من صفقة سياسية بين السوداني وكتل الاطار التنسيقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى