آراء

مـع رسلـي

آراء / عراق اوبزيرفر

قد تشتعل المنطقة بضربة أمريكية دقيقة ومحدودة، فطبيعة ضربات واشنطن تبحث عن الأهداف ذات القيمة العالية قليلة العدد، أخلت إيران سوريا من تواجد جنرالاتها ذوي الرتب العالية وضباطها ذوي الرتب المتوسطة، وأخلى الحشد الشعبي مقراته في العراق، وطأطأ الجميع رأسه بانتظار مرور العاصفة، لكنها لم تأت بعد..

فقد تتخذ هذه العاصفة شكلاً آخر غير شكل القصف، شكلاً أشبه بالاغتيال، أو تدمير العتاد والسلاح، أو حتى العقاب الاقتصادي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى