عربي ودولي

“ملفات ثقيلة” تقود لافروف إلى أمريكا اللاتينية

موسكو/ متابعة عراق أوبزيرفر

يشارك وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في اجتماع وزراء خارجية “مجموعة العشرين” في ريو دي جانيرو يومي 21 و22 فبراير/شباط الحالي، وذلك بعد زيارة يجريها لدولتين لاتينيتين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في مؤتمر صحفي الأربعاء، إن “الاجتماع يناقش القضايا الراهنة على جدول الأعمال الدولي، مع التركيز على حل التناقضات الجيوسياسية وإصلاح المؤسسات الاقتصادية العالمية”.

وأضافت زاخاروفا، أنه “ستتم الإشارة خلال الاجتماع إلى الأهمية الخاصة لاستخدام جميع الأدوات الدبلوماسية ووسائل الحل السلمي للنزاعات، والحوار القائم على الاحترام المتبادل والتعاون من أجل ضمان الأمن المستدام غير القابل للتجزئة”.

وأشارت إلى أنه “من المقرر عقد جدول مزدحم بالاجتماعات الثنائية بين لافروف وزملائه في مجموعة العشرين على هامش الاجتماع”.

وذكرت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، أن “لافروف يزور كوبا في 19 فبراير/شباط الحالي، ومن المقرر عقد اجتماعات مع رئيسها ووزير خارجيتها”.

وبحسب زاخاروفا، “يناقش لافروف خلال محادثاته مع القيادة الكوبية قضايا التعاون الثنائي، وتعزيز الشراكة بين البلدين، وزيادة التفاعل التجاري والاقتصادي، بالإضافة إلى القضايا المدرجة على جدول الأعمال الدولي والإقليمي”.

وقالت زاخاروفا، إن وزير الخارجية سيتوجه من كوبا إلى فنزويلا في 20 فبراير/شباط، في إطار جولته على دول أمريكا اللاتينية.

وخلال الزيارة، “من المقرر عقد اجتماعات مع الرئيس الفنزويلي، فضلا عن إجراء مفاوضات في وزارة الخارجية الفنزويلية”، بحسب زاخاروفا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى