اقتصاد

ملف “نفط الاقليم” يلفه الغموض..الشركات الاجنبية تصدم الرأي العام

أربيل/ عراق أوبزيرفر

أصدر اتحاد الشركات النفطية العاملة في إقليم كردستان المعروف باسم “ابيكور”، بيانا رسميا نفى خلاله تواصل الحكومة الاتحادية مع الشركات حول إعادة ضخ النفط عقب اعلان وزارة النفط التوصل الى اتفاق.

وقالت المجموعة بحسب ما أوردت رويترز ، “لم تتواصل حكومتي بغداد واربيل، مع الشركات حول إعادة ضخ النفط بالرغم من اعلان وزير النفط حيان عبد الغني الأسبوع الماضي، التوصل الى اتفاق مع الجانب التركي لاعادة ضخ النفط من الإقليم خلال ثلاثة أيام”.

وأضافت انه “على الرغم من اننا نرحب بها كخطوة إيجابية، الا ان الاجتماعات التي عقدت بين الجانبين العراقي والتركي، لم يتم دعوتنا اليها ولم يحدث أي تواصل معنا حول إعادة ضخ النفط او مخرجات تلك الاجتماعات”، بحسب وصفها، مشددة على لسان المتحدث الرسمي باسمها مايلز كاغينز “ما نزال بانتظار أي تواصل رسمي”.

رويترز من جانبها اكدت عبر “مصادر مطلعة”، ان الاجتماعات التي عقدت بين الجانبين وعلى الرغم من تصريحات وزير النفط “لم تؤدي الى اتفاق نهائي حول إعادة ضخ النفط من الإقليم”، مؤكدا لها ان المباحثات ما تزال مستمرة حتى الان دون وجود موعد لاعادة ضخ النفط.

يشار الى ان ضخ النفط عبر ميناء جيهان التركي من إقليم كردستان، كان قد توقف في الخامس والعشرين من مارس آذار الماضي بعد قرار من محكمة التحكيم الدولية لصالح بغداد التي رفعت شكوى ضد انقرة قبل أعوام لتصديرها النفط من الإقليم دون موافقة بغداد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى