رئيسيةعربي ودولي

ملك بريطانيا يكلف زعيم حزب العمال بتشكيل الحكومة

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

فاز حزب العمال بأكثر من 400 مقعد من أصل 650 مقعداً في مجلس العموم البريطاني.

بينما حصل حزب المحافظين على 108 مقاعد، في حين حقق الديمقراطيون الأحرار مكاسب كبيرة، بينما خسر الحزب الوطني الاسكتلندي أغلب مقاعده.

وأقر ريشي سوناك رئيس الوزراء البريطاني وزعيم حزب المحافظين بهزيمة حزبه في الانتخابات التشريعية المبكرة التي جرت أمس الخميس.

وقال سوناك -الذي احتفظ بمقعده البرلماني في ريتشموند بشمال إنجلترا- إنه اتصل بمنافسه كير ستارمر زعيم حزب العمال لتهنئته بفوز حزبه في الانتخابات.

وأضاف: “الناخبون أصدروا حكما واقعيا في هذه الليلة الصعبة، وهناك الكثير لنتعلمه ونفكر فيه”، مؤكدا أنه يتحمل المسؤولية الكاملة عن الهزيمة الساحقة لحزبه.

وحقّق حزب العمّال البريطاني انتصارا ساحقا في الانتخابات التشريعية الخميس، لينهي بذلك 14 عاما متتالية من حكم المحافظين ويفتح أبواب داونينغ ستريت أمام زعيمه كير ستارمر، حسب ما أظهر استطلاع لآراء المقترعين.

ما حزب الديمقراطيين الليبراليين (وسط) فسيحصل في البرلمان المقبل على 61 نائبا.

بدوره حقّق حزب “إصلاح بريطانيا” المناهض للمهاجرين نتيجة أفضل من المتوقع بحصوله على 13 مقعدا نيابيا، حسب الاستطلاع.

وتفتح هذه النتيجة الباب واسعا أمام حزب العمال لتشكيل حكومة برئاسة كير ستارمر ، في حين أنها تمثل هزيمة مدوية للمحافظين الذين تقلصت حصتهم من 365 نائبا انتخبوا قبل 5 سنوات إلى 131 نائبا فقط.

ويُتوقع أن يكلف الملك تشارلز الثالث اليوم الجمعة ستارمر بتشكيل الحكومة الجديدة.

وتعليقا على هذه النتائج قال ستارمر إن البلاد صوّتت لصالح التغيير وإن الوقت حان لأن يفي حزبه بوعده.

وأضاف: “قال الناس كلمتهم هنا وفي جميع أنحاء البلاد الليلة، وهم مستعدون للتغيير. التغيير يبدأ هنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى