رئيسيةعربي ودولي

من الحرير والذهب..مراسم تغيير كسوة الكعبة المشرفة

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

قامت الهيئة العامة للعناية بشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الأحد، بتغيير كسوة الكعبة المشرفة، في بداية العام الهجري الجديد 1446، والتي تستهلك نحو 1000 كيلوغرام من الحرير الخام، و120 كيلوغراما من أسلاك الذهب، و100 كيلوغرام من أسلاك الفضة.

وبينت وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن عملية تغيير كسوة الكعبة المشرفة جرت من خلال فريق عمل من مجمع الملك عبد العزيز، ويبلغ عدده 159 صانعاً ينفذون عملية التغيير.

وبحسب الوكالة، فقد “جرى تركيب الكسوة الجديدة، التي يبلغ وزنها 1350 كيلو غراما، وارتفاعها 14 متراً، والمكونة من أربعة جوانب مفرقة وستارة الباب”.

وتتوشح الكسوة من الخارج بنقوش منسوجة بخيوط النسيج السوداء (بطريقة الجاكارد) كُتب عليها: (يا الله يا الله)، (لا إله إلا الله محمد رسول الله)، و(سبحان الله وبحمده)، و(سبحان الله العظيم)، و(يا ديان يا منان)، وتتكرر هذه العبارات على قطع قماش الكسوة جميعها.

وتستهلك كسوة الكعبة المشرفة نحو 1000 كيلوغرام من الحرير الخام الذي صُبغ باللون الأسود، و120 كيلوغراما من أسلاك الذهب، و100 كيلوغرام من أسلاك الفضة، فيما يبلغ عدد قطع حزام كسوة الكعبة المشرفة 16 قطعة، إضافةً إلى 7 قطع تحت الحزام، حسب “واس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى