عربي ودولي

من هم منافسي بوتين في الانتخابات الرئاسية؟

موسكو/ متابعة عراق أوبزيرفر

تجري الانتخابات الرئاسية الروسية الشهر المقبل، والتي يتنافس فيها أربعة مرشحين، والتي يتوقع مراقبون أنها لن تأتي بجديد، حيث سيبقى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في سدة الحكم.

وذكرت وكالة تاس، اليوم الاحد ، أنه تم إغلاق باب الترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في روسيا في مارس. وقالت إن قائمة المرشحين تضم الرئيس بوتين، المتوقع فوزه، وثلاثة سياسيين يؤيدون جميعا الحرب التي تخوضها موسكو في أوكرانيا، بحسب ما ذكر تقرير لوكالة “رويترز”، التي قالت إنه من المتوقع أن يفوز بوتين (71 عاما) “بسهولة” في انتخابات الشهر المقبل.

وسجلت لجنة الانتخابات المركزية فلاديسلاف دافانكوف، وليونيد سلوتسكي، ونيكولاي خاريتونوف إلى جانب بوتين.

نائب رئيس مجلس الدوما الروسي وعضو حزب الناس الجدد، ولد في عام 1984 في مدينة سمولينسك.

وساهم دافانكوف (40 عاما) في مصادقة مجلس الدوما على القرارات التي تقضي بضم دونتيتسك ولوهانسك لروسيا، وهو عضو في المجلس التشريعي الروسي الذي يقدم الدعم السياس والاقتصادي التي تدعم جهود موسكو غير القانونية لضم الأراضي الأوكرانية، بحسب الموقع الإلكتروني للوكالة الوطنية للوقاية من الفساد في أوكرانيا.

زعيم الحزب الديمقراطي الليبرالي القومي المتطرف الموالي للكرملين، ورئيس كتلة الحزب ورئيس لجنة العلاقات الدولية في الدوما، بحسب موقعه الإلكتروني.

ويحمل سلوتسكير (56 عاما) درجة الدكتوراة في الاقتصاد، وهو يترأس أيضا مجلس إدارة “مؤسسة السلام الروسية”.

وتدرج سلوتسكير في عدة مهام لتمثيل روسيا في وفود رسمية لمجلس أوروبا وفرنسا والشيشان.

ويشارك في المؤتمرات والمنتديات التي تتحدث عن البيئة وقضايا الاستدامة البيئية وإدارة النظام البيئي والحفاظ على التنوع البيولوجي.

خاريتونوف (75 عاما) تم اختياره مرشحا عن الحزب الشيوعي لمنافسة بوتين في الانتخابات.

وكان خاريتونوف قد ترشح سابقا ضد بوتين في 2004، وحينها حصل على نحو 14 في المئة من الأصوات، بحسب فرانس برس.

بوتين الأوفر حظا

وخلت القائمة من المرشح الروسي المناهض للحرب، بوريس ناديجدين، بعد أن منعته لجنة الانتخابات المركزية يوم الخميس من الترشح قائلة إنها وجدت “مخالفات” في جمع التوقيعات المطلوبة لدعم ترشيحه.

ومن المتوقع أن يفوز بوتين بسهولة في انتخابات الشهر المقبل. واختار الرئيس الروسي خوض الانتخابات كمستقل وليس كمرشح لحزب روسيا الموحدة الحاكم. ويعد بوتين الزعيم الأبرز لروسيا منذ عام 2000 ويسيطر على جميع أدوات الدولة، بحسب وكالة رويترز.

وكان ناديجدين المستبعد من خوض الانتخابات قد وصف الحرب في أوكرانيا بأنها “خطأ فادح”.

وحدد البرلمان الروسي، الخميس، يوم السابع عشر من مارس 2024، لإجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة.

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين أنه سيترشح في الانتخابات الرئاسية المقررة في 2024، في خطوة قد تبقيه في السلطة حتى 2036 على الأقل.

ومن المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية على مدى ثلاثة أيام من 15 إلى 17 مارس، في خطوة يقول منتقدو الكرملين إنها تجعل ضمان الشفافية أكثر صعوبة.

ويستطيع بوتين بموجب الإصلاحات الدستورية التي نسقها بنفسه، الترشح لفترتين إضافيتين، كل منهما ست سنوات، بعد انتهاء ولايته الحالية العام المقبل.

ويحكم روسيا منذ مطلع الألفية الثالثة، وفاز في أربعة انتخابات رئاسية وتولى فترة قصيرة رئاسة الحكومة في نظام باتت فيه المعارضة غير موجودة فعلا.

وتبدو الانتخابات مجرد إجراء شكلي، بعد أن تم قمع منتقدي الكرملين، وخاصة منذ الهجوم الروسي على أوكرانيا قبل عامين تقريبا.

المصدر/ وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى