اقتصادالعراقالمحررخاص

نائب يكشف وجود “عصابات” تعطل النهوض بالصناعة النفطية

 

بغداد/ عراق اوبزيرفر

كشف النائب عن محافظة البصرة، علي شداد، عن مافيات تعطل تطوير الصناعة النفطية ووصفه المفاوض العراقي بـ”الضعيف”.

وقال شداد؛ في لقاء متلفز مساء الاحد ان :”عملية تاخير الاستثمار في المصافي امر مقصود بوجود المنتفعين من عملية استيراد النفط والغاز، ومافيات تعبث بملفات النفط وهناك من يعبث بعمل المصافي لديهم مصالح كبيرة مهمة في البلد ولديهم سيطرة خاصة باداء وزارة النفط وجزء كبير منهم من الاكراد”.

واشار الى ان “سياسة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني واللجنة داعمين لايقاف عملية التمدد في المصافي”، مستدركاً “فقدان 300 الف برميل نفطي يومياً في مصفى الفاو المعطل منذ 4 سنوات بسبب مافيات مستفيدة من استراد الوقود”.

وبين شداد، ان “مافيات متنفذة تعطل تطوير الصناعة النفطية في العراق وحكومة السوداني احالت 5 مصافي للتنفيذ وعازمة على تطوير الصناعة الفطية”.

ونوه الى “المفاوض العراقي دائما ماتجده ضعيف او يستضعف نفسه كونه لا يفاوض مع الشركات العالمية الام ويهمل المنافع الاجتماعية في صياغة التعاقدات النفطية؛ لكن تم تدارك هذا الامر في عقود الجولات الخامسة”.

وختم شداد “الجولة الخامسة اشترطت الاعتماد على العمالة المحلية بنسبة 90%، ونسعى الى “عرقنة الوظائف” في التعاقدات النفطية وحصرها بالادي العاملة المحلية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى